آمنة نصير عن الاختلاط في كرة القدم: «أمر مشين ونوع من الابتذال»

مصطفى جمال



استنكرت الدكتورة آمنة نصير، أستاذ العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر، عضو مجلس النواب، إقامة مباراة لكرة القدم مختلطة بين الشباب والبنات، مؤكدة أنها تأسف على سماع مثل هذا الخبر، خاصة في لعبة كرة القدم التي يكون فيها تلاحم للأجساد واحتكاك بدني، مشيرًة إلى أن أنها من أشد المدافعين عن حقوق المرأة لكنها تكره الأمور التي يكون فيها ابتذال وتتنافى مع الفطرة السليمة.

 

وأضافت "نصير" لـ"فيتو" أن هذ الاختلاط يتنافى مع الفكر السليم، معتبرة أنه أمر مشين، قائلة: "لا يشرفنا أو يسعدنا أن نرى هذا الأمر سواء في رمضان أو غير رمضان"، متسائلة "ليس من كرامة البنت أن تلعب مباراة كرة قدم، في فريق مختلط".

 

وأوضحت أستاذ العقيدة والفلسفة بالأزهر، أنها تسعى دائما لحصول المرأة على جميع حقوقها لكن دون ابتذال وفي إطار القيم والعرف التي تعودنا عليه.

 

وكانت دورة «ند الشبا» الرياضية لكرة قدم الصالات، التي تنظمها وزارة الشباب والرياضة واللجنة الأوليمبية على الصالة الرئيسية بمجمع الصالات المغطاة بإستاد القاهرة، شهدت انتقادات عديدة من الجماهير المصرية، بسبب مشاركة فتيات وشباب في مباريات واحدة وهو ما أثار موجة من الغضب والسخرية بين الجماهير، التي أكدت أن المباريات لا تليق بحرمة الشهر الكريم، خاصة أن الكرة تشهد احتكاكات لا تليق بفرق مختلطة.

تعليقات القراء