Go To Shootha.com
 

حافظ سلامة: مرسي جعل دولة عظيمة مثل مصر تتسول من الخارج لتطعم شعبها

حافظ سلامة: مرسي جعل دولة عظيمة مثل مصر تتسول من الخارج لتطعم شعبها

اتهم الشيخ حافظ سلامة قائد المقاومة الشعبية بالسويس الرئيس مرسي، بأن مصر على وشك إعلان إفلاسها، على يديه وأصبحت أكبر دولة في الشرق الأوسط، تتسول من صندوق النقد الدولي وقطر وغيرها من الدول لتوفير المأكل والمشرب والملبس للشعب المصري، وأكد سلامة أن مرسي نفسه تناسى خلال عضويتة بمجلس الشعب عام 2005 إعلانه أن الاقتراض حرام وربا ويكرهه الله تعالى، وها هو الآن يحلل ما حرمه من قبل.

وتابع سلامة من خلال بيان له تحت عنوان "أحل الله البيع وحرم الربا يا مرسي"، أنه لمن العار أن يصل الحال ببلد تطل على البحرين الأحمر والمتوسط ويمر بأراضيها نهر النيل وتضم ثروات معدنية وبترول وخلافه، أن يصل بها الأمر إلى استيراد ملح الطعام والأسماك و60% من السلع الغذائية التي يستهلكها الشعب المصري.

وأضاف، "لقد فشلت يا مرسي أنت وحكومة شكلتها من وزراء قراراتهم متخبطة وأساليبهم في حل المشكلات عشوائية في إدارة البلد، وسوف يتسببون بجهلهم في إدارة البلد في إغراقها وإعلان إفلاسها قريباً، في الوقت الذي تركت فيه تلك الحكومة الصفقات المشبوهة التي تتم على جانبي الطرق الصحراوية، تمر أمام أعينها دون أي تدخل لوقفها، والتي كان آخرها بيع 400 فدان بـ18 ملايين جنيهاً فقط ووقوف مرسي وأجهزته الرقابية والقضائية عاجزين عن استرداد أموال مصر المنهوبة والمهربة للخارج.

لقد وصل بنا المطاف يا مرسىي أن تقرضنا تركيا 2 مليار دولار، وقطر تلوح بمنحنا مليار دولار كمنحة و4 مليار أخرى كوديعة، حتى نطعم الشعب المصري، يا للعار لقد أصبحنا شحاتين على يديك نمد أيدينا لكل من هب ودب بمذلة وانكسار ليعطفوا علينا".

وأكد سلامة أن خبراء الاقتصاد قرروا أن تلك القروض لم ولن تسد العجز في الموازنة العامة، ولكنها ستزيد من أعباء الديون على مصر أي أنك ستغرق البلاد أكثر وأكثر في الديون وتصل بها لمرحلة الإفلاس التام، ومن ناحية أخرى تغضب الله تعالى باقتراضك أموال تندرج تحت بند الربا التي حرمها الله تعالى.

وناشد سلامة في بيانه 11 مليون مصري يعيشون بالخارج لإنقاذ مصر من الإفلاس والمذلة، بأن يحول كل فرد منهم 1000 دولار للجنيه المصري، والتبرع بها لصالح بلدهم وموطنهم، وذلك عن طريق سفاراتنا في جميع دول العالم حتى ينتعش اقتصادنا بمساعدة أبنائه، بعيداً عن أسلوب التسول الذي يتبعه مرسى وحكومته الفاشلة حسب كلامه.

وأنهى بيانه برسالة للرئيس مرسى قائلاً "كفا مهازل يا مرسى، لقد لطخت سمعة مصر وشعبها بين دول العالم، أرحمنا وأرحم هذا الشعب من هذه المهاترات وحاول أن تجد أنت وحكومتك الوسائل العلمية الصحيحة لحل المشاكل من جذورها، بدلاً من استخدام المسكنات التي ستجر مصر للغرق ويضيع معها شعب عظيم حضارته ترجع إلى أكثر من 7 ألاف سنة".

تعليقات القراء