اعترفات أخطر خادمة بالرحاب

البوابة نيوز - محمود عياد

كشفت التحقيقات التي أجراها الرائد عبد الرحمن جاد، معاون أول مباحث قسم شرطة التجمع الأول، مع خادمة تخصصت سرقة المساكن بدائرة القسم التفاصيل الكاملة بشأن ممارستها وتبين تنفيذها لأكثر من 15 واقعة سرقة عقب انتحال صفة سيدة أخرى قامت بسرقة شهادة ميلادها أثناء العمل لديها.

واعترفت المتهمة خلال التحقيقات أنها كانت تقوم بكسر شريحة الهاتف  عقب ارتكاب السرقة، وكانت تمكث لمدة ساعة في منزل  الضحية لحين تنفيذ السرقة وتفر هاربة.

وكان تلقى الرائد عبد الرحمن جاد، معاون أول مباحث التجمع الأول، بلاغا من المدعو "هاروثيون ارام" 49 سنة، مدير مجوهرات هاروثيوم ومقيم بالرحاب، مفاده اكتشافه سرقة مبلغ 23 ألف جنيه ومشغولات ذهبية عبارة عن خواتم، على يد الخادمة وتدعى "سماح فرغلي" 23 سنة ومحل إقامتها السيدة زينب، والتي فرت هاربة عقب تنفيذها السرقة.

وبعمل التحريات تبين أن المتهمة تنتحل صفة عن طريق تقديم شهادة ميلاد لشخص آخر، وأمكن تحديد هويتها الأصلية وهي "فاطمة محمد" 22 سنة ومقيمة بعطفة الخوخة مصر القديمة.

وعقب تقنين الإجراءات وبإعداد الأكمنة اللازمة تمكن الرائد عبد الرحمن جاد، معاون المباحث، من القبض على المتهمة وعثر بحوزتها على مبلغ 25 ألف جنيه، وبمواجهتها اعترفت بارتكاب الواقعة وبيع الخواتم لدى أحد معارفها بمنطقة المعصرة حلوان.

وبالكشف عن المتهمة "فاطمة محمد سيد" تبين صدور أحكام قضائية أرقام 6044 لسنة 2013، 10205 لسنة 2013 سرقة وضرب.

كما تبين بالكشف على الاسم الذي تقوم المتهمة بانتحاله وهو "سماح فرغلي يوسف علي" صدور عدد 3 أحكام قضائية ضدها وهما 18184 لسنة 2015، 8178 لسنة 2017، 8200 لسنة 2015 وجميعهم سرقة.

وباستدعاء المبلغ تعرف على المسروقات واتهم المتهمة بالسرقة.

وتحرر عن ذلك المحضر رقم 7129 لسنة 2018 وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

تعليقات القراء