سيدة تنتحر لشعورها بالسوء بعد إجرائها عملية تدبيس.. صور

أقدمت أم فقدت 20 رطلا من وزنها بعد قيامها بعملية تدبيس المعدة لتحقق الجسد الذي تحلم به، إلى شنق نفسها لأن نحافتها جعلتها تشعر بالسوء كما ادعى زوجها.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" كانت كيللي بيرند، 37 سنة، تزن 30 رطلا في عام 2014، لكنها انخفضت إلى 10.5 رطل فقط بحلول مارس 2015 بعد إجراء جراحة لإنقاص الوزن.

فيما كانت الأم التي عاشت بمنطقة تشيسترتون، في مدينة ستافوردشاير البريطانية، تخوض معركة مع وزنها منذ صغرها.

وقال زوجها إن زوجته كانت تعاني أغلب حياتها من وزنها وكان لديها هوس بحجمها وتطور الأمر حتى وصل إلى مرحلة الاكتئاب بعد...

تعليقات القراء