على غرار طفلي الدقهلية.. حكاية أب ألقى أبناءه الثلاثة في النيل ولحق بهم

كتب - محمد شعبان:

مأساة جديدة شهدتها محافظتا القاهرة والجيزة بطلها أب أربعيني فقد عقله وتجرد من مشاعر الأبوة والرحمة على حد سواء، سيطرت عليه الأفكار الشيطانية بأن عجلة الحياة توقفت مع رحيل زوجته عن المنزل، ليوسوس له بالتخلص من حياته منتحرا، إلا أن السيناريو الشيطاني حمل مفاجآت صادمة بكل ما تحمله ضحيتها 3 ملائكة لم يقترفوا ذنبا إلا أنهم أطفال ذلك الأب.

مساء أمس الأربعاء، اصطحب عيد أحمد عبد الجواد 43 سنة "حداد" أطفاله الثلاثة محمد، عمرو وملك إلى مجرى نهر النيل، ليلقي بهم واحدا تلو الآخر وكأنه يلقي حجارة يفرغ معها مشاعر الغضب والحزن...

تعليقات القراء