تكليف نتنياهو بتشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة

الموجز   

أصدر الرئيس الإسرائيلي، رؤوفين ريفلين، اليوم الثلاثاء، قراره بشأن فرض تفويض لتشكيل الحكومة المقبلة.

ووفقاً لنتائج جولة التوصيات الليلة الماضية، ألقى ريفلين مهمة تشكيل الحكومة على عاتق رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، الذي تلقى الليلة الماضية أكبر عدد من التوصيات من الأحزاب الفائزة بانتخابات الكنيست الـ 24، بواقع 52 توصية مقابل 45 لرئيس حزب ”يوجد مستقبل“ يائير لابيد، و 7 مقاعد لرئيس حزب ”يمينا“ المتطرف نفتالي بينت.

وكانت أحزاب الليكود (30 مقعدا) و“شاس“ (9 مقاعد) و ”يهدوت هتوراة“ (7 مقاعد) الدينيين، و“الصهيونية الدينية“ المتطرف (6 مقاعد)، قد أوصت بنتنياهو لتشكيل الحكومة بإجمالي 52 مرشحًا، في حين أوصى لابيد بحزبه (17 مقعدا)، بالإضافة إلى حزب ”أزرق أبيض“ (8 مقاعد) و“العمل“ (7 مقاعد) و“إسرائيل بيتنا“ (7 مقاعد) و“ميرتس“ (6 مقاعد)، بواقع 45 مرشحا.

في حين أوصى حزب ”يمينا“ (7 مقاعد) برئيس الحزب نفتالي بينت، ولم توصي أحزاب ”أمل جديد“ برئاسة جدعون ساعر (7 مقاعد)، والقائمة العربية المشتركة (6 مقاعد)، والقائمة العربية الموحدة- الجناح الإسلامي، براسة منصور عباس، بأي مرشح.

وكان بيان صادر عن مقر الرئاسة الإسرائيلية، قد ذكر في بداية جولة المشاوارات تصريحات لريفلين قال فيها: إن ”الاعتبار الرئيسي الذي سيوجهني هو فرض مهمة تشكيل الحكومة على عضو كنيست صاحب أعلى فرص تشكيل حكومة تفوز بثقة الكنيست الجديد. هكذا تصرف جميع الرؤساء الإسرائيليين، وهذا ما قمت به في جميع الانتخابات السابقة“.

وبالإضافة إلى ذلك، أوضح البيان، أنه بمجرد أن يفرض الرئيس مهمة تشكيل الحكومة على عضو الكنيست المنتخب، سيكون أمامه 28 يومًا لتشكيل حكومة جديدة في إسرائيل، وفقًا للقانون الأساسي للحكومة. وفي حالة الحاجة إلى تمديد العملية، يتمتع الرئيس بسلطة منح تمديد تصل إلى 14 يومًا إضافيًا بموجب القانون.

تعليقات القراء