Go To Shootha.com
 

فيديو.. وجدي غنيم يهاجم مرسي لاجتماعه بالفنانين: هل سيعلمونك التمثيل وتقبيل واحدة والنوم معها وعرض الفواحش على الملايين؟

غنيم: "بعد كلام الرئيس ستكون القبلة عشر قبلات.. وكانوا ينامون جنبها وهى نصف عارية فسيعرونها تماما بمسمى الإبداع"

 

 غنيم لمرسي: أعيب عليك الجلوس مع "الفاجرين" وتقول لهم الفن والإبداع وانتشروا وى تضيعوا الفرصة.. واتق الله واستغفره عما قلته

 

 تمنيت أن تقول لهم فتنتم الناس وأفسدتم البنات والشباب.. ولكنك ضحكت معهم وابتسمت لهم

 

 الداعية الإسلامي يهاجم الفنانات: يقبلن الممثل في الحرام ثم يقلن على أنفسهن محصنات بعد النوم معه في السرير

 

 غنيم: التي تخلع ملابسها وتقبل وتحتضن ويعتليها الرجال أمام الملايين لا توصف بالمحصنة ولكن توصف بالحصان ممكن

 

 اخترنا الرئيس المسلم الحافظ لكتاب الله وزوجته محجبة ليقول لنا دولة مدنية؟! ..إننا سنكون دولة إسلامية بكل وضوح

كتب: محمود عبد المنعم

 

هاجم الداعية السلفي وجدي غنيم الرئيس محمد مرسي بسبب اللقاء الذي جمع بينه وبين عدد من الفنانين ، معربا عن استياءه من لقاء الرئيس بالفنانين الذين وصفهم بـ"الفساق الفجار"، مضيفا أنه يعيب على الرئيس الجلوس مع هؤلاء الفاجرين العاهرين - حسبما قال - .

 

وأضاف غنيم ، في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي تويتر ، إن الرئيس يعلم تماما من هؤلاء الذين جلس معهم، ويعلم "فجورهم"، مؤكداً أن هؤلاء من يقبلوا بعضهم في الحرام ثم يقولون على أنفسهن محصنات بعد النوم مع الممثل في السرير.

 

وأضاف أن "التي تخلع ملابسها وتُقَبَل وتُحتضن ويعتليها الرجال ليس فقط أمام أربعة شهود ولكن أمام الملايين من المشاهدين لا توصف بالمحصنة ولكن توصف بالحصان ممكن".

 

وتساءل الداعية الإسلامي "كيف يكون لهؤلاء الفاجرين الداعرين عرض أو شرف أو كرامة والملايين يرونهم في أوضاع الفجور والزنا ؟ وكيف للرئيس أن يجلس مع هؤلاء ؟" ، وتابع " من أولى بمقابلة الرئيس ؟ الضباط الملتحون في الشرطة الموقوفون عن العمل منذ ستة أشهر أم هؤلاء ؟ أليسوا أولى بحل مشكلتهم ليس إلا لأنهم قالوا ربنا الله ؟".

 

وأضاف أنه إذا كانت الحجة للقائهم مع الرئيس بأنهم طائفة وفصيل من المجتمع ، إذن فستجد طائفة من الحشاشين واللواطين يريدون الجلوس مع الرئيس أيضا ، هذا لا يتصور.

 

ولفت غنيم إلى أن الرئيس قال لهم إننا لابد أن ندرك المسئولية والدور الفاعل للفن والإبداع في خدمة هذا الوطن؟ ، وتساءل غنيم "أي فن وإبداع هذا الذي في خدمة الوطن؟".

 

واستطرد الداعية "هؤلاء الفاجرين يظنون أنهم يبدعون ويخدمون الوطن؟ أليس هذا تأكيد لهم على تكملة المسيرة من الفجور والعهر وتمثيل أدوار الفحش والفجور كلها كما كانوا".

 

وتساءل "هل اخترنا الرئيس المسلم الحافظ لكتاب الله وزوجته محجبة ويقول الإسلام هو الحل ليقول لنا دولة مدنية؟ إننا سنكون دولة إسلامية بكل وضوح" .

 

وأضاف أنه بعد كلام الرئيس هذا ستكون القبلة عشر قبلات، وكانوا ينامون جنبها وهى نصف عارية فسيعرونها تماما بمسمى الإبداع، ووجه كلامه لمرسي قائلاً "فلتتقى الله سيادة الرئيس ولتستغفر عما قلته".

 

وتمني الداعية ان يقول الرئيس للفنانين: "إياكم أن تضيعوا الفرصة بالتوبة الى الله أيها الفساق الفجار فما تفعلونه خروج عن الشريعة ومجاهرة بالمعصية وإفساد للأجيال، لقد فتنتم الناس أيما فتنة وأفسدتم البنات والشباب وجعلتموهم يرو الحرام بأعينهم فإن لم تتوبوا فلكم عذاب جهنم ولكم عذاب الحريق".

 

ووجه غنيم كلامه للرئيس "من كانوا يجلسون أمامك لطالما سخروا من الإسلام والمسلمين وأهانوهم وأنكروا الحجاب وسبوا العفيفات، بدلا من وعظهم وزجرهم تضحك معهم وتبتسم، وتقول: أتمنى أن أسمع إليكم أكثر مما أتحدث فماذا ستسمع منهم؟ هل سيعلمونك التمثيل وتقبيل واحدة والنوم معها في الحرام وعرض الفواحش على الملايين".

 

وقال غنيم "ها هي المجاملات تزيد على حساب ديننا لكي يرضى عنا هؤلاء ويقولون شفتم الإخوان حلوين إزاى، على الرئيس أن يستغفر ويتراجع عما قيل وليس من العيب ذلك".

 

واختتم غنيم كلامه بقوله "من أرضى الناس بسخط الله سخط الله عليه وأسخط عليه الناس، ومن أرضى الله بسخط الناس رضى الله عليه وأرضى عنه الناس".

تعليقات القراء