أبو إسماعيل يدعو للنزول ضد "الاحتلال العسكري" الجمعة.. ويؤكد: حزبي بداية للصحوة السياسية.. وسنفوز بالأغلبية

كتب: 
هاجر الجيار

أبو إسماعيل: خدعونا يوم الاثنين الماضي بتعليق الاعتصام .. والإعلان الدستوري عربدة أصدرها 20 عسكري

المرشح المستبعد من انتخابات الرئاسة :أختلف مع ممارسات الإخوان.. وعلى مرسى ألا يتراجع أمام الضغوط

حزبي سيكون بديل عن الغفلة السياسية وبديل عن هجر الدين كليةً لأن هناك قوانين تبيح المحرمات

قال حازم صلاح أبو إسماعيل المرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية السابقة أن الحزب الذي يعمل على تأسيسه سيخوض الانتخابات البرلمانية في كل الدوائر، وانه يشعر ان الحزب اذ خاض الانتخابات منفردا سيفوز بالأغلبية.

وأوضح أبو إسماعيل خلال لقاءه مساء امس مع الإعلامي عماد أديب على قناة سي بي سي أن حزبه سيكون بديل عن الغفلة السياسية وبداية للصحوة السياسية ، وبديل أيضاً عن هجر الدين كليةً حيث أن هناك قوانين تبيح المحرمات، وأضاف أن هذا الحزب سيضع منهج للبلاد في الزراعة والاقتصاد والصناعة وغيرها. وأعلن أبو إسماعيل أنه سينزل إلى التحرير الجمعة القادمة اعتراضا على الإعلان الدستوري المكمل لأنه عربدة أصدرها 20 عسكري سلبوا بها سلطة الشعب.

واعتبر أبو إسماعيل الإعلان الدستوري احتلالا للبلاد لقرون من الزمان لأنه ينزع مبدأ سلطة السيادة للشعب ويعطيها لأعضاء المجلس العسكري والمحكمة الدستورية فقط، ولا نعلم خلال الـ 7 شهور مدة الإعلان ما الذي سيحدث.

وكشف أبو إسماعيل أن هناك مخاوف من ان يعين المجلس العسكري الجمعية التأسيسية، وقال"الفصائل السياسة في مصر ستلطخ بالعار إذا أقروا بسرقة سيادة الشعب ووافقوا على الإعلان الدستوري المكمل.

وأضاف ‘‘خدعنا يوم الاثنين حين أعلن المعتصمين تعليق الاعتصام، ولا أقبل أن أعيش وأحذية الاحتلال العسكري فوق الشعب المصري حيث لا يكون للشعب الحق فى صياغة دستوره. واتهم أبو إسماعيل المجلس العسكري بنسف الاستقرار وإشاعة الفوضى.

وأكد أبو إسماعيل أنه لا يختلف مع جماعة الإخوان المسلمين وذراعها السياسي حزب الحرية والعدالة في الفكر ولكنه يختلف معهم ر في ممارستهم للسياسة حيث أوضح أنهم يخضعون للضغوط بشكل كبير مما يؤثر على قراراتهم .ونصح مرسي بالا يتراجع أمام الضغوط لأن الشعب معه، ومؤكدا ان عليه أن يكون حراً.

تعليقات القراء