محمد فتحي يكتب: محمد عيد يقول لكم

يا ربى هل حُكم علينا بأن لا يتولى أمر وزارة الداخلية إلا سفاح أو كذاب أو مغيَّب؟ الباشا محمد إبراهيم وزير الداخلية قال: لا نستخدم الخرطوش، بينما كل الحالات المصابة مصابة بخراطيش فى عيونها وجسمها.

صديقى محمد عيد الكاتب ومصمم الجرافيك الخاص بصفحة «كلنا خالد سعيد» أخذ الخرطوشة فى عينه ونُقل إلى المستشفى وطارت عينه خلاص.

والمصيبة أنه رأى مَن يضربونه. يقول محمد فى شهادته إنه بعد فرغت ذخيرة ضباط وجنود الأمن المركزى فتحوا صدورهم أمام المتظاهرين فى محيط وزارة الداخلية وظلوا يهتفون: سلمية.. سلمية، فما كان من محمد إلا أن تقدم هو...

تعليقات القراء