الرئيس والدستور معا

أغلب المصريين قالوا الانتخابات أولا. وأغلب الثوار قالوا الدستور أولا. والمجلس العسكرى قال نعملها «ساندويتش»: اثنين انتخابات وبينهما دستور.

وسنظل نناقش ونناقش، نجادل ونتجادل، نقول ونقول فى مشهد عبثى نعيشه لأننا لا نعرف كيف نحسن الإنصات بل ولا نحسن القياس العقلى. وهذا النقد الأخير أوجهه لنفسى ابتداء. ولا أخفى القارئ الكريم سرا إننى أشعر بإهانة مهنية لأن ما يحدث فى مصر الآن كان يمكن أن يكون أكثر انضباطا وأقل تكلفة لو أن أهل الصنعة من دارسى التحول الديمقراطى كانوا فى مركز صنع القرار، أو من كانوا فى مركز صنع القرار لديهم البصيرة كى...

تعليقات القراء