دراسة: قضاء ساعتين في الطبيعة أسبوعيا قد يعزز الصحة العامة

أكدت دراسة طبية حديثة أن قضاء ساعتين على الأقل فى الطبيعة قد يعزز من الصحة العامة والرفاهية للإنسان.

ووجدت الدراسة، المنشورة في مجلة "التقارير العلمية"، أن الأشخاص الذين يقضون ما لا يقل عن 120 دقيقة في الطبيعة أسبوعيًا هم الأكثر عرضة للإبلاغ عن الصحة الجيدة والرفاهية النفسية الأعلى من أولئك الذين لا يزورون الطبيعة على الإطلاق خلال أسبوع.

وقال الدكتور مات وايت الأستاذ فى جامعة"نيويورك" : "من المعروف أن الخروج في الطبيعة يمكن أن يكون مفيدًا لصحة الناس ورفاهيتهم ، لكننا لم نتمكن حتى الآن من تحديد مقدار ما يكفي".

تعليقات القراء