موهبة في غرفة منعزلة.. منة تستقوى على السرطان بالرسم والألوان.. صور

غرفة منعزلة تملؤها الأجهزة، يتوسطها جهاز تليفزيون صغير من أجل تضييع الوقت الذي لا يمر خلال لحظات الألم والمرض، لا يدخل أحد إلى الغرفة سوى الطبيب والممرضة، لتصبح منة في أمان بغرفتها المنفصلة عن العالم في مستشفى سرطان الأطفال 57357.

سرطان الغدد الليمفاوية كان قدرًا بحياة منة صاحبة الـ 15 عاما من عمرها، ذات الأصول الأسوانية والتي تقطن بالقاهرة منذ ولادتها، اكشتفت مرضها بالصدفة في 2014 لتبدأ رحلة علاج طويلة أرهقتها في عمر صغير.

بضحكة تحمل الأمل وخجل فتاة في مقتبل العمر، تروي منة مصطفى لـ " صدى البلد" حكايتها مع المرض اللعين...

تعليقات القراء