خاطبة ودلالة.. تطرق البيوت بـ البؤجة وتوفق راسين في الحلال.. نوستالجيا

عباءة سوداء تغطي جسدها بالكامل مع غطاء على شعرها، تحمل في يديها قطعة قماش مستديرة تسمى البؤجة، تحمل فيها كل الخير والرزق، تتجول هنا وهناك وتطرق بيوت الكثير تبيع بضاعتها، تنتظرها النساء في يوم معين بالأسبوع ليقضين برفقتها ساعات يتفقدن محتويات البؤجة ويختارن ما يروق لهن، ذلك كان شكل الدلالة التي ظهرت منذ سنوات طويلة وبدأت في الاندثار مع نهاية القرن الماضي.

مشاهد كثيرة متكررة للدلالة عشناها مع أفلام الزمن الجميل، وأخرى عشناها في الواقع، حين كانت تطرق الدلالة أبواب المنزل صباحًا تستعرض بضاعتها، وتستهدف بالأخص الأسر التي...

تعليقات القراء