عمال في مصرف زراعي دون ملابس..ومعلقون: «منه شغل ومنه مصيف»

عمال في مصرف زراعي دون ملابس..ومعلقون: «منه شغل ومنه مصيف»
تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي بيانًا نشرته صفحة "هندسة صرف غرب المحلة" التابعة لوزارة الري والموارد المائية، مرفقًا بصور لعمال هندسيين يقومون بتسليك مجمع صرف صحي "زراعي".
 
البيان جاء لحسم شكاوى الأهالي من مصرف "شبرا ملكان"، التابع لزمام هندسة صرف غرب الغربية، والذي يضر بمحاصيلهم الزراعية، مؤكدًا على أنه يعمل بحالة جيدة، وجاء نصه كالتالي: "بناءً على توجيهات محمد بيه الصاوي وتعليمات السيد المهندس أسامة بيه خليل، مدير عام الصرف بالغربية، بعدم تأخير حسم شكاوي الأهالي حفاظًا على المحاصيل الزراعية، وحفاظا على جودة الأرض الزراعية قام اليوم السبت ٨/٧/٢٠١٧، المهندس أحمد زكي، مدير هندستي صرف شرق المحلة وبشبيش، والسيد الأستاذ سمير مظهر، مشرف الهندسة ومجموعه من عمال الهندسه تحت إشراف م / أحمد زكي بحسم شكوى على مجمع رقم 40 مصرف (شبرا ملكان) التابع لزمام هندسة صرف غرب وتم تسليك المجمع، وأصبح يعمل بحالة جيدة". 
البيان لاقى العديد من التعليقات الساخرة المتباينة، من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، فندد البعض بإهمال الحالة الصحية للعمال، في حين اعترض آخرون على نزول العمال لمياه الصرف بدون ارتداء ملابس واقية للحفاظ علي صحتهم، أو معدات مجهزة للتعامل في حالة تسليك مجمعات صرف، لأنها تكون مرتعا للأوبئة والأمراض وخاصة البلهارسيا التي يصعب علاجها.
 
فقال أحد رواد مواقع التواصل الاجتماعي، معلقًا: هكذا تدار وزارة الري المصري".
 
وأضاف آخر: "انظر كيف ينظف عمال وزارة الري المصارف في مصر فقط تنفيذا لأوامر الوزير".
 
وطالبت ناشطة تدعى صفاء الخولي "بمحاكمة من أنزل هؤلاء البشر (عمال الري) في المصارف بدون معدات ولا أجهزة، ولا بدل غطس، متساءلة أين تعلمات وزارة البيئة في هذا الخصوص؟ 
وتعجبت قائلة: "وبعدين تقولي ليه مصر الأولى في الإصابة بالكبد الوبائي!"
 
بينما تساءلت شيرين: "هي مصر اللي بتستورد أسلحة بمليارات مفيهاش بدل غطس مخصصه للمصارف".
 
وسخرت إيمان من البيان قائلة: "إنتم مش فاهمين حاجة.. صحيح اللى ميعرفش يقول عدس.. ده منه شغل ومنه مصيف".
 
تعليقات القراء