اختفاء "صلاح" بعد تغريدة غامضة.. ومصدر مقرب منه يوضح تفاصيل حالته.. و"ليفربول إيكو" تكشف الكواليس

كتب: ضياء السقا

أثار محمد صلاح، نجم ليفربول حالة من القلق، بين عشاقه، بعد إغلاقه صفحاته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، عقب تغريدة غامضة له مساء الثلاثاء.

غموض واختفاء

وغرد صلاح على حسابه الشخصي بتويتر، قائلا: "قرار 2019.. حان وقت التواصل الحقيقي".

ولم يوضح الفرعون المصري ماذا يقصد، مما أثار حالة من الجدل بين الجماهير، وازداد الأمر غموضا، بعد قيامه بغلق حساباته على السوشيال ميديا بشكل مفاجيء.

مصدر مقرب منه يوضح تفاصيل حالته

وفي سياق متصل قال مصدر مقرب من نجم ليفربول، في تصريحات لـ"FilGoal.com" إن صلاح بخير، وإغلاقه لحساباته لا تدعو للقلق.

ونفى المصدر وجود علاقة بين التغريدة الغامضة، وأزمته السابقة مع اتحاد الكرة المصري، أو حدوث مشكلة مع ليفربول.

"ليفربول إيكو" تكشف الكواليس

 

من جانبها علقت صحيفة "ليفربول إيكو" المختصة بتغطية أخبار الريدز، على تغريدة صلاح، مشيرة إلى أنه يريد اتخاذ قرار جديد مع بداية العام الجديد.

وتوقعت الصحيفة أن صلاح ربما يلمح إلى الانتقادات التي توجه له، بالادعاء للحصول على "ركلات جزاء"، خلال مواجهات ليفربول مؤخرا في الدوري الإنجليزي الممتاز.

ويأتي ذلك تزامنا مع فترة التألق التي يعيشها حاليا صلاح مع ليفربول، حيث يتصدر قائمة هدافي الدوري الإنجليزي بـ16 هدفا، بفارق هدفين عن كين وأوباميانج، فضلا عن وصوله للهدف رقم 50 في مسيرته في البريميرليج، خلال 72 مباراة فقط، ليصبح رابع أسرع لاعب يصل إلى هذا الانجاز التاريخي.

ويواجه ليفربول، ليستر سيتي في الجولة الـ24 من الدوري، يوم الأربعاء المقبل.

تعليقات القراء