تعرف على «الملك الذهبي» الذي يعيش معه صلاح هذه الأيام

نشر الدولي محمد صلاح، نجم ليفربول الإنجليزي صورة جديدة لكتاب يقرأه "الملك الذهبي" عبر موقع تداول الصور «إنستجرام».

وكان صلاح، قد نشر صورة سابقة له وهو يقرأ كتاب «فن اللا مبالاة» تزامنًا مع أزمته مع الاتحاد المصري لكرة القدم قبل خوض منافسات كأس العالم.

أبرز أحداث كتاب الملك الذهبي:

ويُدعى الكتاب الذي نشره صلاح، اليوم، بـ«الملك الذهبي» للكاتب المصري زاهي حواس، وزير الآثار السابق، وعالم في الآثار.

ويحكي كتاب «الملك الذهبي» قصة من العصر الذهبي، وهي الفترة التي كانت ممتلكات مصر ومستعمراتها في أمان تام، وتحت سيطرتها الكاملة، عندما كان الذهب يملأ الخزائن، والملوك يتزوجون من بنات أعداءهم القدامى، بدلًا من محاربتهم في معركة حربية وفي تلك اللحظة عند قمة الإمبراطورية.

وظهرت على مسرح الأحداث إحدى الشخصيات وهي «إخناتون» ذلك الملك المنشق الذي اعتبره البعض قديسًا بينما اعتبره البعض الآخر وحشًا، وكانت زوجته هي الجميلة «نفرتيتي» بينما يحتمل أن يكون «توت عنخ أمون» أحد أبنائه.

وضمت صفحات الكتاب مائة وخمس وعشرين صورة وتصور عن مراحل حياة «توت عنخ آمون» الذي حكم مصر طيلة 10 سنوات.

كما ضمت خاتمة الكتاب ستة من مقتنيات مقبرة «توت عنخ آمون» والتي تعتبر حديثة لكثير من الأشخاص حيث إنها كانت مخبأة في بدروم المتحف المصري بالقاهرة بعد أن خرجت من مقبرة الملك.

أبرز المعلومات عن زاهي حواس.. مؤلف الكتاب:

ولد زاهي حواس، مؤلف الكتاب بقرية صغيرة قريبة من محافظة دمياط، في شهر مايو عام 1947، وحصل على بكالوريوس الآداب في علم الآثار اليونانية والرومانية من جامعة الإسكندرية، عام 1967.

وشغل حواس، منصب وزير الآثار، في مصر بالإضافة إلى رئاسة المجلس المصري الأعلى للآثار.

واستقال حواس، من وزارة الآثار في 3 مارس 2011، ضمن حكومة أحمد شفيق، عقب ثورة 25 يناير.

وعقب الثورة تم نهب عدد كبير من الآثار المصرية وقرر حواس، في ذلك الوقت الابتعاد تمامًا عن الآثار وأكد أنه لن يعمل بها بسبب عدم قدرته على حمايتهما، وقال: «أنا مش هكون راجل وطني لو فضلت في مكاني والآثار بتتسرق بالشكل ده في ظل غياب الأمن».

وفي 17 أبريل تم القبض على حواس، بالإضافة إلى عدد كبير من المسؤولين ورجال الأعمال عقب ثورة يناير، وحكمت محكمة العجوزة بعزله من وظيفته وسجنه لمدة سنة و500 جنيه كفالة، وإلزامه بدفع 10 آلاف جنيه بسبب عدم تنفيذ حكم محكمة القضاء الإداري بخصوص تمليك مواطن لقطعة أرض ملك الدولة.

تعليقات القراء