بيراميدز يمنح شاهين راتباً يفوق راشفورد وألي وحارس ليفربول

كتب - عبد القادر سعيد:

دخل اللاعب داني شاهين تاريخ الكرة المصرية والإفريقية والفلسطينية دون شك بعد انتقاله الحر إلى صفوف بيراميدز قادماً من فريق رودا الهولندي الذي لعب بين صفوفه في الموسم الماضي.

الراتب غير مسبوق الذي يحصل عليه اللاعب الفلسطيني في النادي المصري الوليد (بيراميدز) هو سبب تسجيل اسم داني شاهين في تاريخ الكرة في المنطقة العربية والإفريقية.

تقارير ألمانية مختلفة أكدت أن اللاعب الفلسطيني سيصبح مليونيراً في مصر لأنه سيتقاضى 3 ملايين يورو راتباً سنوياً وهو أكثر من 7 أضعاف راتبه القديم في ناديه الهولندي السابق.

وبالنظر إلى رواتب الأندية الخمسة الكبار في البريميرليج، الذي يعد أقوى دوريات العالم فنياً واقتصادياً ومن كل الجوانب، اتضح أن اللاعب داني شاهين يتقاضى راتباً أكثر من بعض نجوم مانشستر يونايتد وليفربول وتوتنهام، ويقترب من راتب أغلى مدافع في العالم الذي يرتدي قميص مانشستر سيتي.

ويبلغ راتب داني شاهين في نادي بيراميدز الذي يدعمه تركي آل الشيخ رئيس الاتحاد العربي والمستثمر السعودي في الرياضة العربية 2.66 مليون جنيه إسترليني سنوياً.

وهو ما يزيد قليلاً عن راتب الإنجليزي الشاب ماركوس راشفورد أحد نجوم فريق مانشستر يونايتد والذي يتقاضى (2.6 مليون إسترليني)، ويحصل سيرجيو روميرو حارس الأرجنتين  والنادي الأحمر نفسه على (2.6 مليون إسترليني) سنوياً، ويشاركهم زميلهم فيل جونز في الحصول على نفس الرقم أيضاً في كتيبة جوزيه مورينيو.

روبيرتسون الظهير الأيسر لفريق ليفربول وصيف دوري أبطال أوروبا يحصل على 2.6 مليون إسترليني أيضاً، ويتقاضى ديلي ألي نجم توتنهام ومنتخب إنجلترا نفس الراتب الذي يسعى لمضاعفته في العقد الجديد.

أما من بين اللاعبين الذين يتفوق عليهم لاعب بيراميدز في الراتب هو حارس الأرجنتين  في كأس العالم ويلي كاباييرو حيث يتقاضى في تشيلسي 2 مليون إسترليني سنوياً، وهو نفس راتب ديفيد أوسبينا حارس كولومبيا وأرسنال.

وتكمن المفاجآة في أن راتب شاهين يصل إلى ضعف راتب حارس مرمى ليفربول لوريس كاريوس الذي يتقاضى فقط 1.3 مليون إسترليني سنوياً في أنفيلد، كما أن تريبير صاحب هدف إنجلترا في نصف نهائي كأس العالم بشباك كرواتيا يتقاضى أقل بكثير من لاعب بيراميدز حيث يحصل فقط على 875 ألف إسترليني.

أما الذين يتفوقون بقليل على راتب اللاعب الفلسطيني الجديد هم ثنائي مانشستر سيتي، الحارس البرازيلي إيدرسون الذي يحصل على 3.3 مليون إسترليني سنوياً، وهو نفسه راتب أغلى مدافع في العالم إيمريك لابورت.

هذا عن الأندية الخمسة الكبرى في البريميرليج، لكن إذا اتسعت الدائرة لتشمل كل أندية الدوري الأقوى عالمياً (20 نادٍ) سيجد داني شاهين نفسه متفوقاً على عشرات اللاعبين، وهو ما ينقل الدوري المصري لأفاق جديدة ويجعله مقصداً للعديد من المحترفين الأجانب.

تعليقات القراء