4 خطوات لـ«عبد الله السعيد» لمصالحة جماهير الأهلي

عمرو ثروت

انقلبت الأمور رأسًا على عقب في علاقة عبد الله السعيد لاعب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي مع جماهير ناديه، بعد ظهور عقد توقيعه للزمالك، ولم يشفع تمديد اللاعب لتعاقده مع القلعة الحمراء رسميًا لمدة موسمين في إنهاء الهجوم الجماهيرى على اللاعب على مواقع التواصل الاجتماعى، بالشكل الذي ترتب عليه أيضا قرار لجنة الكرة بالأهلي بعرض اللاعب للبيع سواء النهائى أو على سبيل الإعارة، ردًا على توقيعه للزمالك.

السعيد وفقًا لمصادر مقربة منه استقر على اتخاذ 4 خطوات حال استمرار أزمة تصعيده مع جماهير الأهلي التي خرجت للهجوم عليه خلال الفترة الأخيرة، وأيضا بعد إعلان تمديد تعاقده مع القلعة الحمراء موسمين، في محاولة من جانبه لمصالحتهم، وفتح صفحة جديدة وذلك وفقًا لما تستعرضه السطور التالية..

السعيد استقر على مطالبة الجهاز الفنى بإبلاغ لجنة الكرة برفضه الرحيل سواء على سبيل الإعارة أو البيع النهائى، وإعلان رغبته في استكمال رحلته مع القلعة الحمراء، في محاولة من جانبه سيضرب بها اللاعب عصفورين بحجر واحد الأول هو تحسين صورته أمام الجماهير بإعلان رغبته في البقاء بصفوف الأهلي، والثانى وهو المنتظر برفض لجنة الكرة ومن ثم الرحيل في هدوء إلى الخليج ،وبالتالى سيخرج وقتها لإعلان أن الأهلي رفض استمراره رغم إعلان رغبته في ذلك.

الخطوة الثانية هي توظيف اللاعب لصفحاته الرسمية على مواقع التواصل الإجتماعى لإعلان رغبته في البقاء في النادي وعدم الرحيل، وقد يمتد الأمر إلى إصداره بيانا للجماهير، لتأكيد رغبته في استكمال مشواره مع الفريق بحثًا عن تحقيق مزيد من البطولات.

مصادر مقربة من السعيد شددت أيضا على أن السعيد قد يقوم بتصوير فيديو، ويقوم بنشره على صفحته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعى لتأكيد رغبته "صوت وصورة" في البقاء بالأهلي، وإعلان تمسكه بالقميص الأحمر.

خطوة رابعة قد يلجأ إليها السعيد وفقًا لمجريات الأحداث خلال الفترة الماضية، وهو إصداره بيان آخر يشمل اعتذاره رسميًا لإدارة وجماهير الأهلي على أمر توقيعه للزمالك، واستعداد تقبله لأى قرار بشأنه وهو الأمر الذي يؤجله اللاعب لحين وضوح الرؤية بشأن مستقبله مع الفريق.

تعليقات القراء