رمضان زمان.. مسلسل "رأفت الهجان" رفضه عادل إمام ..وأصبح محمود عبد العزيز من خلاله نجمًا في سماء الفن.. وحاولت إسرائيل منع تصوير الجزء الثاني منه

اعداد محمد بشاري

مسلسل "رأفت الهجان" واحد من الأعمال الدرامية التليفزيونية، التي حققت نجاحًا وشهرة كبيرة، من خلال ثلاثة أجزاء.

أطل المسلسل لأول مرة في شهر رمضان عام 1988، ويسرد قصة الجاسوس المصري، رفعت علي سليمان الجمال، الذي تم زرعه داخل إسرائيل للتجسس لصالح المخابرات المصرية، وكان رفعت الجمال في المسلسل هو رأفت الهجان، وجسد شخصيته ببراعة الفنان الراحل محمود عبدالعزيز، وحقق نجاحًا كبيرًا من الصعب لأي فنان آخر أن يكرره.

Image icon1.jpg

وجدير بالذكر أن دور البطولة كان سيذهب للفنان عادل إمام، لكنه بسبب اختلاف وجهات النظر الإخراجية، قرر عدم خوض الدور، حيث أوضح الناقد الفني طارق الشناوي بإحدى البرامج الحوارية، أن سبب رفض عادل إمام لبطولة المسلسل، هو طريقة كتابة السيناريو، الذي كان يبدأ في أولى حلقات العمل بموت "رأفت الهجان" أي بطل الرواية، ما أثار ضيق "إمام" ورفض مشاركته بالعمل.

فقرر الكاتب صالح مرسي والمخرج يحيى العلمي، عرض السيناريو على النجم الراحل محمود عبد العزيز، وبالفعل تحمس الأخير للعمل ووافق على البدء بتصوير حلقات المسلسل.

Image icon2.jpg

ماذا قال نجوم المسلسل عن العمل؟

عفاف شعيب “شريفة الهجان”

قالت “شعيب”، إنها رفضت دورها في المسلسل عندما عرضه عليها المؤلف صالح مرسي، وذلك لأنها كانت انتهت من مسلسل “الشهد والدموع” وقتها، وكان المسلسل محققًا ناجحًا كبيرًا، وعندما قرأت الدور شعرت أنها ستكون “كومبارس” في مسلسل “رأفت الهجان”، مشيرة إلى أن المخرج يحيى العلمي تواصل معها ليحاول إقناعها لكنها أصرت على رأيها في الرفض.

أشارت إلى أنه في اليوم التالي كانت في طريقها لتصوير أحد الأعمال الفنية، تلقت اتصال من وزير الإعلام وقتها صفوت الشريف، وقال لها: ” بلاش غرور وكبرياء في ممثل كبير وممثل صغير اعملي الدور”، لافتة إلى أنه أغلق الهاتف في وجهها، ومن ثم قابلت المخرج يحيى العلمي في نفس اليوم ووافقت على الدور.

Image icon4.jpg

صبري عبد المنعم “زوج شقيقة رأفت الهجان”

فيما قال “عبد المنعم”، إن تعلق المصريين بمسلسل توفى بطله  في أول حلقة، ومتابعته لمدة 3 أجزاء، فهي عبقرية من المخرج، مشيرًا إلى أنه لم يكن مقرر له أن يؤدي ذلك الدور.

وأوضح أن الشخصية التي أداها ليست شخصية الفريق أحمد شفيق، موضحًا أنه شاهد الشخصية الحقيقية في نادي هليوبوليس، وكان رجلًا طيبًا محبوبًا ممن حوله، لكنه لم يحاول الاقتراب منه، حتى لا يكسر الوهم الذي صنعه في نفسه للشخصية.

Image icon5.jpg

إسرائيل حاولت منع الجزء الثاني

قال الفنان أحمد ماهر خلال لقائه في برنامج «الحكاية» تقديم الإعلامي عمرو أديب، المذاع على فضائية «إم بى سى مصر»: «الإسرائيليون كانوا يتحرشون بالفنانين المصريين أثناء تصوير الجزء الثانى من المسلسل وسعوا لوقف تصويره، ولكن رجال المخابرات المصرية كانوا بيحمونا حتى نهاية مهمتنا، والدولة كانت موفرة إنتاج قوى، ويجب عليها العودة للإنتاج الدرامى».

Image iconmhr.jpg

 

تعليقات القراء