«DMC» ضربت بقرارات «الأعلى للإعلام» عرض الحائط.. و«الحياة» التزمت

اليوم الجديد - عماد خلاف 

بينما احتدمت المنافسة بين المسلسلات المختلفة، بين «نسر الصعيد» و«باشا مصر» من ناحية، و«طايع» و«رحيم» من ناحية أخرى، اشتعلت حربًا لا تقل ضراوة بين شركات الإعلانات، خاصةً وأن كلا منها استعان بأكبر قدر من المشاهير ونجوم الكرة، وكأن الإعلانات باتت تقيم حربًا مستقلة بعيدًا عن حرب الدراما، يتنافس فيها الفنانون أيضًا على الأكثر متابعة.

تحول المشاهد المصرى إلى كتلة صماء، تجلس على الأريكة لمدة طويلة بحثًا عن حلقة كاملة يشاهدها بدون تقطيع، وهو أمر شبه مستحيل، فتحول مسلسل لا تتعدى مدته 45 دقيقة إلى ساعتين...

تعليقات القراء