جزائريون يضربون وزير بوتفليقة بالزجاجات: "ارحل يا حرامي" (فيديو)

وكالات

تعرض أبو جرة سلطاني، الرئيس السابق لحركة مجتمع السلم "إخوان الجزائر" والوزير الأسبق المقرب من الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، الأحد، إلى الطرد والاعتداء من طرف متظاهرين جزائريين كانوا يحتجون ضد رموز النظام في العاصمة الفرنسية باريس.

ووثق مقطع فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي الحادثة، حيث قام جزائريون، من أبناء الجالية بفرنسا، بركل سلطاني ولطمه ودفعه بالقوة من أجل مغادرة ساحة الجمهورية بباريس.

كما قام المتظاهرون بسكب الماء على رأسه، واستمروا بمضايقته وملاحقته، حتى اضطر إلى الهروب ركضًا باتجاه محطة...

تعليقات القراء