قيادى سابق بالإخوان: مواجهة عملاء الداخل أهم من عملاء الخارج

قال طارق أبو السعد، القيادى السابق بجماعة الإخوان، إن العملية الإرهابية التى شهدتها منطقة الدرب الأحمر، ورد فعل الإخوان يثبتان بالدليل القاطع سقوط هذه الجماعة ولا وطنيتها.
 
وأضاف القيادى السابق بجماعة الإخوان، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن هناك دولا تعادى مصر علنا وهناك تنظيمات تعادى مصر علنا والكل يقيم فى الخارج إلا أن الأهم هم العملاء بالداخل الذين ينقلون تفاصيل الحياة اليومية لهذه الجهات، والتى تستخدم اتباعها بالداخل لتنفيذ العملية فى التوقيت الذى تراه مما يتوهمون أنه يؤلم الدولة المصرية.
وأشار طارق أبو السعد، إلى أن مثل...

تعليقات القراء