أول تعليق من إسرائيل على قصف مواقع عسكرية سورية

وكالات
أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم الخميس، أن مقاتلات سلاح الجو أغارت على ٣ مواقع عسكرية سورية ردا على خرق طائرة سورية بدون طيار المجال الجوي الإسرائيلي في وقت سابق والتي تم اعتراضها.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان حسب ما ذكرت وكالة «سبوتنيك» الروسية: "إن جيش الدفاع الإسرائيلي سيواصل التحرك بشكل قوي وصارم ضد محاولات اختراق المجال الجوي الإسرائيلي والمساس بمواطنيها، يعتبر جيش الدفاع النظام السوري مسئولا لما يحدث داخل أراضيه ويحذره من العمل ضد قواتنا".

وأشار إلى أن "جيش الدفاع موجود في حالة جاهزية عالية لمواجهة سيناريوهات متنوعة وسيواصل التحرك من أجل أمن مواطني إسرائيل وفق الحاجة".

وذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا"، مساء أمس الأربعاء، أن "الدفاعات الجوية السورية تصدت لاعتداء إسرائيلي على منطقة قرص النفل بالقنيطرة".

وذكر مصدر ميداني سوري: أن الطيران الإسرائيلي أطلق ثلاثة صواريخ باتجاه مواقع للجيش في تل قرص النفل وبلدة حضر وتل كروم جبا بيف القنيطرة وتسببت بوقوع أضرار مادية.

وذكرت وسائل إعلام "إسرائيلية"، أمس الأربعاء، أن طائرة استطلاع سورية اخترقت الأجواء لمسافة 9،6 كيلومتر ومرت أيضًا عبر الأردن.

وأن "الجيش الإسرائيلي" رصدها مسبقا وانتظر مدة 15 دقيقة حيث أرسل 4 طائرات نحوها وبعد أن اتضح أنها ليست طائرة روسية أو أردنية، تم إطلاق صاروخ باتريوت نحوها وتدميرها، الطائرة عُثر على حطامها قبل قليل في طبريا ولم تكن تحمل أي متفجرات بل كانت مهمة تصوير.

تعليقات القراء