إثيوبيا في حالة تأهب قصوى لهذا السبب

رحيم يسري

دخلت إثيوبيا في حالة تأهب قصوى وذلك بسبب تفشي وباء الإيبولا في جمهورية الكونغو الديمقراطية، وأعلنت حكومة أديس أبابا حالة التأهب القصوى خوفا من تفشي الوباء في البلاد وانتقاله إلى مواطنيها، حيث توفي 19 شخصا على الأقل في الكونغو الديمقراطية بسبب الإيبولا.

وبحسب وكالة "شينخوا" الصينية، فإن وزارة الصحة الإثيوبية في حالة استنفار ونفذت عمليات تفتيش في كافة المطارات والطرق الدولية والمناطق الحدودية لمنع الفيروس القاتل من دخول البلاد، موضحة أن المعدات اللازمة لعلاج المصابين بالوباء والأدوية تم توفيرها في معظم المستشفيات، مشيرة...

تعليقات القراء