الظواهري يتوعد أمريكا: لن تنعم حتى تُغادر الأراضي الإسلامية

هدد أيمن الظواهري، زعيم تنظيم "القاعدة" الإرهابي، الولايات المتحدة بالوقوف ضدها بعد قرارها نقل مقر سفارتها من تل أبيب إلى القدس المحتلة حسبما ذكرت "روسيا اليوم".

 

واعتبر الظواهري في تسجيل صوتي نشره عشية افتتاح الولايات المتحدة سفارتها الجديدة في القدس، أن سياسة استرضاء الأمريكيين، خذلت الفلسطينيين وأن الدول الإسلامية خذلت الشعب الفلسطيني عبر توقيعها على ميثاق الأمم المتحدة الذي يدعو إلى احترام وحدة أراضي كل الدول الأعضاء بمن فيها إسرائيل.

 

وأضاف، أن الكثير من تلك الدول أقامت علاقات علنية وسرية مع إسرائيل، وقبلت أن تكون تل أبيب والقدس الغربية عاصمة لإسرائيل رغم أنها هي أيضًا أرض إسلامية يجرم التفريط فيها لليهود.

 

وتوعد الظواهري الولايات المتحدة، التي اعتبرها العدو الأول للمسلمين، بأن لا تنعم بالأمن حتى تغادر الأراضي العربية والإسلامية.

 

ومن المقرر أن تجرى مراسم افتتاح السفارة الأمريكية في القدس اليوم، في ذكرى إعلان قيام دولة إسرائيل المتزامن مع النكبة الفلسطينية.

 

ويترأس الوفد الأمريكي في حفل افتتاح السفارة إيفانكا ترامب ابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وزوجها جاريد كوشنير اللذان وصلا إلى إسرائيل مساء أمس الأحد يرافقان وزير المالية الأمريكي ستيفن ميونشين.

 

وأعلن ترامب في ديسمبر 2017، اعتراف بلاده بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارة واشنطن من تل أبيب إليها، ما أثار غضبا فلسطينيا غير مسبوق وتنديدا عربيا ودوليا واسعا.

 

تعليقات القراء