خاص.. خطة الإخوان للهروب الجماعي من الخليج إلي تركيا

خاص.. خطة الإخوان للهروب الجماعي من الخليج إلي تركيا
محمد حجاج 
 
كشفت مصادر مطلعة لـ"دوت مصر"، عن خطة الإخوان للهروب الجماعي من دول الخليج خلال الفترة المقبلة، بعد التضييق المستمر عليهم من قبل الحكومات الخليجية، بسبب تورط قيادات وأفراد الجماعة في دعم وتمويل الإرهاب، والدعوة خلال مواقع التواصل الاجتماعي لحمل السلاح، وإزاحة الحكومات العربية.
 
وأكدت المصادر أن خطة الهروب الجماعي للجماعة الإرهابية، بدأت خلال الأيام الماضية من السعودية، بعد القبض علي عدد من الدعاة المنتمين للإخوان، ورؤوس الفتنة في المملكة، حيث جاءت الأوامر من التنظيم الدولي للإخوان للأعضاء بضرورة مغادرة السعودية على الفور، لأن السلطات في المملكة كشفت أمرهم وتورطهم في الإرهاب، وأنه يجب عليهم مغادرة المملكة كأسر.
 
وأشارت المصادر، في تصريحاتها الخاصة، أن التنظيم الدولي للإخوان اتخذ هذا القرار خلال اجتماعه الذي عقده منذ أيام بعد تضييق الخناق على الجماعة وأفرادها في دول الخليج، مشددة على أن حالة النفير العام التي سيقوم بها أعضاء التنظيم، ستكون إلى تركيا، وبعدها قطر، مشددة على أن تركيا أصبحت الملجأ الوحيد للجماعة حاليا.
 
وفي سياق متصل، قال إبراهيم المصري، أحد القيادات الإخوانية الهاربة: " بمناسبة إن فيه إقبال غير اعتيادي على ترك الخليج بشكل عام و"السعودية تحديداً" والتوجه لتركيا حابب ألفت نظركم لكام نقطة عشان تكونوا على بصيرة قدام أي إعلان أو معلومة مغلوطة سواء اتقالت "بقصد أو بدون قصد".
 
وتابع في تصريح له :" مفيش حاجة اسمها تاخد الجنسية لو اشتريت عقار أو استثمرت في تركيا والأمر فيه شروط تعجيزية .. عايز تاخد الجنسية اتجوز/ي تركي/ ـة أو يكون ليك أصول تركية غير كده ريح بالك، ما تخليش حد يعملك من البحر طحينة ويقولك لازم تشتري أو تستثمر عشان تطلع إقامة".
 
وقال :" الإقامة بتطلع من غير شرا ولا استثمار بمجرد ما بتحط رجلك في تركيا بتمشي في إجراءاتها وبتطلعلك بعد متوسط شهر وصلاحيتها من 9 شهور إلى سنتين حسب صلاحية باسبورك، الإقامات كلها شبه بعضها ومفيش فرق ما بينهم "سياحية، عقارية، استثمارية" كله واحد .. إلا إقامة العمل، ومفيش شغل مستنيك في تركيا ومحتاجينك ومفيش غيرك إلا لو كنت جاي بناءاً على دراسة جدوى من أصدقاءك الثقات "جداً" أو جاي على وظيفة بإيميل رسمي عشان ما تلبسش في الحيط" .
 
ومن جانبه أكد عضو مجلس الشورى السعودي، محمد بن عبدالله آل زلفي، أن للسعودية الحق في اتخاذ أية خطوات تراها مناسبة من أجل الدفاع عن مصالحها وأمنها، مضيفا إن هؤلاء المعتقلين لهم توجهات إخوانية، ويشتبه بأنهم تلقوا تعليمات من الشيخ يوسف القرضاوي وحكومة قطر من أجل زعزعة أمن المملكة".
 
وأضاف في تصريح صحفي، أنه "يجرى التحقيق معهم وإن كانوا فعلا مذنبين فأنهم سيحاسبون بجريرة أفعالهم".
111
 
اردوغان وتميم، أرشيفية
 
تعليقات القراء