جهاز أكتوبر يشن حملات يومية لاسترداد شقق حولها أصحابها لمحلات تجارية ووحدات إدارية

جهاز أكتوبر يشن حملات يومية لاسترداد شقق حولها أصحابها لمحلات تجارية ووحدات إدارية

- الدولة تبدأ استرداد الوحدات السكنية المخالفة..
- جهاز أكتوبر يشن حملات يومية لاسترداد شقق حولها أصحابها لمحلات تجارية ووحدات إدارية..
- استرداد 35 وحدة من أصل 3 آلاف.. ومصادر: إعداد قائمة بالمخالفين

- (كتب أحمد حسن)

تصر الحكومة على استرداد حق الدولة والقضاء على كل ما هو مخالف ولذلك تشن عدة وزارات حملات مختلفة، على رأسها وزارة الإسكان التى قررت من خلال أجهزة المدن شن حملات مكبرة على كل أجهزة المدن وإغلاق وتشميع جميع الوحدات السكنية التى تحول نشاطها من سكنى لإدارى أو تجارى.
 
جهاز مدينة 6 أكتوبر قرر عدم الاكتفاء بغلق وتشميع الوحدة المخالفة، بل سحب الوحدة من المالك أو الشخص الذى حولها من نشاط سكنى لآخر، كما تعاقد جهاز المدينة مع شركة متخصصة لإعادة الشىء لأصله من أجل إعادة تشطيب ودهان الوحدات وعودتها مرة أخرى لكى تصلح للسكن، تمهيدا لطرحها مرة أخرى للمواطنين الراغبين فى شراء شقق.
 
من جانبه قال المهندس عصام بدوى، رئيس جهاز مدينة 6 أكتوبر، إن الهدف من تعاقد الجهاز مع شركة متخصصة هو الاستفادة من الوحدات التى تُسْحَب وإعادة طرحها مرة أخرى.
 
وأشار "بدوى"، فى تصريحاتٍ لـ"اليوم السابع" إلى سحب 35 وحدة سكنية حتى الآن، من الأهالى الذين غيروا أنشطة الوحدات السكنية لنشاط آخر.
 
وأوضح أنه سبق هذا القرار عدة إجراءات اتخذها الجهاز متمثلة فى إنذار على يد محضر، وكذلك توقيع غرامات وتحرير محاضر وتشميع الوحدات، ولكن الأهالى يزيلون الشمع.
 
وأشار إلى أنه جارى التنسيق مع قوات الأمن لشن حملات مستمرة لجميع أحياء المدينة، ومن المقرر الانتهاء من سحب الوحدات وإزالة المخالفات قبل نهاية العام الجارى، وأن عدد الوحدات السكنية المخالفة بالمدينة تخطى 3 آلاف وحدة.
 
وأكد رئيس جهاز مدينة 6 أكتوبر، أنه أصدر 3 آلاف و553 قرار لإزالة المخالفات القائمة فى المدينة، والمتمثلة فى وحدات سكنية حول أصحابها نشاطها من سكنى لتجارى، وإزالة أكشاك فى الشوارع، بخلاف إزالة وحدات سكنية بنيت بالمخالفة للرخصة الصادرة، بالإضافة إلى 3 قرارات لإزالة التعديات من على مساحة 11.5 فدان، متمثلة فى 5500 فدان بمنطقة الإعلاميين، و4 آلاف فدان بمنطقة الوادى الأخضر، و2000 فدان بجمعية 6 أكتوبر الزراعية، لافتًا إلى تسليم الأراضى للاستشارى لإدراجها ضمن مخطط تطوير المدينة.
 
وفى السياق ذاته قالت مصادر إن جميع أجهزة المدن الجديدة بدأت فى إعداد قوائم وحصر جميع الوحدات المخالفة تمهيدا لاستردادها أسوة بجهاز أكتوبر.
 
المهندس جمال طلعت، رئيس جهاز مدينة الشيخ زايد، أوضح أن مدينة الشيخ زايد تعد الوحيدة التى تختفى فيها ظاهرة تحويل الوحدات السكنيةلأنشطة اخرى.
 
وأضاف طلعت، لـ"اليوم السابع" أن هناك بعض المحلات التجارية غيرت أنشطتها من بقالة لأنشطة أخرى، ويتم التعامل مع هذه المخالفات إما بالغلق، أو بإلغاء الترخيص.
 
وفِى السياق ذاته، قال المهندس مصطفى فهمى، رئيس جهاز مدينة القاهرة الجديدة، إن هناك بعض الشقق السكنية تحولت لأنشطة أخرى فى بعض الأحياء، وخاصة التجمع الثالث والتجمع الأول، وجارى حصرها لإزالة المخالفة.

 

تعليقات القراء