بالفيديو والصور.. شما بنت محمد وطلاب مدارس في دبي يوزعون الطعام على عمال الإمارات

بالفيديو والصور.. شما بنت محمد وطلاب مدارس في دبي يوزعون الطعام على عمال الإمارات

الإمارات اليوم 

ضمن أول النشاطات التطوعية لبنك الإمارات للطعام لتوزيع 30 ألف وجبة على مستوى الدولة

أعربت سمو الشيخة شما بنت محمد بن راشد آل مكتوم عن سعادتها بالمشاركة في أول نشاط تطوعي لبنك الإمارات للطعام، وقالت سموها لـ«الإمارات اليوم» إنها سعيدة بمشاركة الطالبات والطلاب في تقديم الوجبات لفئة العمال، لأنها فئة مجتمعية مهمة تبذل جهوداً كبيرة في تشييد مشروعات البناء والتعمير، مضيفة أن تقديم الطعام لهم يعتبر نوعاً من تقدير جهودهم، وشكرهم على عملهم.
- 80 فندقاً و100 مطعم التزمت بتقديم الأطعمة ضمن حملة طويلة الأمد هدفها تقليص حجم الهدر في الأطعمة إلى أدنى مستوى.
- ضمن الخطة المقرَّرة يفتتح بنك الإمارات للطعام خلال السنوات الثلاث المقبلة 15 فرعاً داخل الدولة وخارجها.
- 200 طالب وطالبة من أربع مدارس في إمارة دبي شاركوا في الجولة الأولى من حملة توزيع الطعام على العمال، وقدموا أكثر من 3500 وجبة.
- 9000 وجبة طعام، سيتم توزيعها على مواقع عمال في دبي، وعجمان، والفجيرة.
وقالت سموها، خلال مشاركتها أمس في توزيع الطعام على العمال، في أحد المواقع التابعة لشركة «إعمار»، إنها تنصح زميلاتها وزملاءها من الطلاب والطالبات، وكل أبناء جيلها بالتطوع في عمل الخير، والإسهام في إسعاد الآخرين، وتحديداً الفئات المحتاجة والفقيرة.
 
وفي ردها على سؤال حول رغبتها في المشاركة في نشاطات تطوعية مستقبلاً، أكدت سموها أنها تطمح لأن تسنح لها الفرصة لتواصل المشاركة في أي عمل تطوعي، مشيرة إلى أن الإسهام بشكل عملي في تقديم الخير يعزز ثقافة الإحساس بالمسؤولية تجاه احتياجات الآخرين، وينمي روح المبادرة وإدراك أهمية العطاء الإنساني، وتقديم العون للمحتاجين بكل الوسائل المتاحة.
وكانت سمو الشيخة شما بنت محمد بن راشد افتتحت أول النشاطات التطوعية لبنك الإمارات للطعام، والذي يستهدف توزيع 9000 وجبة طعام على مواقع العمال في دبي وعجمان والفجيرة، وفق جدول زمني ينفذ على مراحل، بالتعاون مع أكثر من 500 متطوع ومتطوعة إماراتية، من طلاب المدارس والجامعات.
 
وشارك نحو 200 طالب وطالبة من أربع مدارس في إمارة دبي بالجولة الأولى من حملة توزيع الطعام على العمال، والتي قدمت أكثر من 3500 وجبة، شارك في توزيعها طلاب وطالبات من كل المراحل الدراسية من مدارس: «المواكب»، و«لطيفة للطالبات»، و«النخبة»، و«عمر بن الخطاب»، كما شارك في النشاط متطوعون من مركز دبي للتطوع، التابع لهيئة تنمية المجتمع في دبي، وبلدية دبي.
 
وتأتي الجولة الأولى من توزيع الوجبات على العمال، والتي نظمها أمس بنك الإمارات للطعام، ضمن أول حملة له لتوزيع 30 ألف وجبة على مستوى الدولة، فيما ستتواصل عمليات التوزيع خلال الايام المقبلة، لتغطي إمارتي عجمان والفجيرة.
 
وبحسب الخطة المقرَّرة، سوف يفتتح البنك خلال السنوات الثلاث المقبلة 15 فرعاً، موزعة داخل الدولة وخارجها، مع التركيز على المجتمعات المنكوبة والأقل حظاً. كما سيكون البنك جزءاً من مهمات الإغاثة، وجسور المساعدات الغذائية العاجلة، التي تنظمها دولة الإمارات، في المناطق التي تضربها الكوارث والأزمات.
وقال منظمون للجولة الأولى من حملة توزيع الطعام على العمال، لـ«الإمارات اليوم»، إن النشاط يعد تظاهرة مجتمعية، تمكن من المشاركة فيها فئة مجتمعية مهمة، مثل الطلاب والشباب في تقديم الخير لفئة مهمة أخرى، يستهدفها البنك هي فئة العمال.
 
وأشاروا إلى أهمية التكامل في العطاء بين عدد من الجهات، مثنين على التزام نحو 80 فندقاً، وأكثر من 100 مطعم بتقديم الأطعمة، ضمن حملة طويلة الأمد هدفها ليس فقط دعم الفئات المحتاجة، بل تقليص حجم الهدر في الأطعمة بإمارة دبي إلى أدنى مستوى، بحلول عام 2020، مؤكدين أن هناك خطة واضحة لتقليص حجم المواد الغذائية التي يتم هدرها، سواء في الفنادق أو المحال التجارية لبيع وتوزيع الأغذية، وتوجهيها نحو الفئات المحتاجة.
 
يذكر أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أطلق بنك الإمارات للطعام، بالتزامن مع الاحتفالات الخاصة بالذكرى الحادية عشرة ليوم جلوسه، جرياً على عادته في إطلاق مبادرات ذات طابع إنساني وخيري.
 
ويهدف البنك إلى جمع فائض الطعام الطازج والمعلَّب، من الفنادق والمطاعم ومؤسسات الضيافة والمزارع ومصانع الأغذية وأسواق بيع المنتجات الغذائية ضمن آلية عمل مؤسسية تشمل جهات إشراقية ورقابية، وبما يتوافق مع معايير السلامة الصحية المعتمدة في دبي، وتوزيعها داخل الدولة وخارجها، بالتعاون مع شبكة من المؤسسات الإنسانية والخيرية المحلية والدولية.
 

تعليقات القراء