داوود: تسجيل المكالمات دون إذن قضائي محرم دستوريا.. والبرادعي سيكتفي بتدوينة

داوود: تسجيل المكالمات دون إذن قضائي محرم دستوريا.. والبرادعي سيكتفي بتدوينة
قال خالد داوود، المتحدث باسم حزب الدستور، مساء أمس الأحد، إن تسجيل المكالمات دون إذن قضائي محرم دستوريًا، وإنه تم التقدم ببلاغات عدة ضد الكاتب الصحفي عبد الرحيم علي، حينما كان يُقدم برنامج «الصندوق الأسود»، عبر فضائية «القاهرة والناس».
 
وأضاف داوود، خلال حواره عبر «سكايب» مع برنامج «بتوقيت مصر»، عبر شاشة «التليفزيون العربي»، أن «البلاغات أما تترِكن في الأدراج، أو يتم تحريكها حسب الشخصية المقدم ضدها البلاغ، ويجب التقدم ببلاغات ضد مسرب المكالمات أحمد موسى». 
 
أكد أن «هناك محامين يقومون بتقديم بأي بلاغات ضد معارضي النظام»، لافتًا إلى أن الدكتور محمد البرادعي، نائب رئيس الجمهورية السابق، لن يتقدم بأي بلاغ ضد مسرب مكالماته، وسيكتفي بتدويناته على «تويتر».
 
كان الإعلامي أحمد موسى، أذاع عدة تسجيلات صوتية مسربة للدكتور محمد البرادعي، بالتزامن مع إذاعة الجزء الأول من حوار الأخير، مع «التليفزيون العربي»، أول أمس السبت. 
 
 
تعليقات القراء