تحذير شديد اللهجة من البيت الأبيض للرئيس الفلسطيني

مصطفى إبراهيم 

حذر البيت الأبيض، اليوم الخميس، الرئيس الفلسطيني محمود عباس، من إلغاء اجتماع مقرر عقده مع مايك بنس، نائب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، معتبرًا أن إلغاءه سيكون أمرا سلبيا.

وكان عزام الأحمد، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الفلسطينية، قال، اليوم الخميس، إن الرئيس الفلسطيني محمود عباس لن يلتقي أي مسئول أمريكي.

ويأتي ذلك بعد إعلان الرئيس دونالد ترامب، أمس الأربعاء، الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، وأنه سينقل سفارة بلاده إليها، وكان ترامب أعلن أن نائبه مايك بنس سيبدأ جولة إلى المنطقة لمناقشة التطورات.

تعليقات القراء