Go To Shootha.com
 

الأمانة العامة للصحة النفسية : المنشآت الحكومية خاضعة للرقابة القانونية والحقوقية

الأمانة العامة للصحة النفسية : المنشآت الحكومية خاضعة للرقابة القانونية والحقوقية

ناشدت الأمانة العامة والمجلس القومي للصحة النفسية جميع وسائل الاعلام التواصل معهما في كل ما يختص من اخبار تتعلق بهما لتوضيح الحقيقة آملين استجابة الجميع وتعاونهم .

وأكدت الأمانة العامة فى بيان لها ، أنها طالعت ما تناولته الصحف المصرية حول بلاغ أحد المواطنين باتهام مستشفى العباسية للصحة النفسية بالمتاجرة بأعضاء المرضى .

وأضاف البيان : لقد بذلنا بالسنوات الماضية الكثير من الجهد للتخفيف من وصمة المرض النفسي والمنشآت النفسية والعاملين بها , و أزعجنا ان يأتي خبر كهذا ليهدد الكثير مما تم تحقيقه ويفاقم من وصمة المرض النفسي كثيرا ويؤثر أول ما يؤثر بالسلب على المريض النفسي نفسه .

و حسبما أقره قانون رعاية المريض النفسى رقم 71 لسنة 2009 مواد (10) , (36) ، شدد البيان على أن المريض النفسى مثله مثل أى مريض آخر من حقه طلب العلاج و الدخول لأحد منشآت الصحة النفسية و الخروج منها طالما تحسن وقتما يشاء , و حسب إرادته الحرة المستنير .

وأشار إلى أن المنشآت النفسية الحكومية خاضعة للرقابة القانونية و الحقوقية من المجلس القومى للصحة النفسية والرقابة الفنية من الأمانة العامة للصحة النفسية , (بعكس المنشآت الخاصة التى تخضع لرقابة المجلس القومى فقط ) لضمان حصول المريض النفسى على حقوقه التى يكفلها له القانون , و لا تستطيع جهة ما وقف حصول المريض على تلك الحقوق .

وأوضح البيان أنه بالنسبة للجان المستقلة التى شكلتها الأمانة العامة والمجلس القومي للصحة لبحث تلك الواقعة ، فقد انتهتا ان المستشفى ادت دورها فى رعاية المريض وان دخول المريض إرادياً وحجزه بالمستشفى حتى خروجه لا يأتي مخالفا نهائيا لأى بند من بنود قانون الصحة النفسية 71 لسنة 2009 وهو المعمول به حالياً , و تم ارسال تقارير هذه اللجان لوزارة الصحة والسكان ولمكتب النائب العام مع توصيات بضرورة تعميم القوانين الفنية المنظمة لحجز وخروج المريض النفسي من المستشفيات النفسية على جميع العاملين بالنيابة العامة لتجنب مثل هذا الموقف مستقبلا, وكذلك التشديد على ضرورة حسن التعامل مع جميع العاملين بالمستشفيات النفسية عند التحقيق معهم.

تعليقات القراء