استمرارًا لمسلسل استهداف مصوري البديل.. شرطة بزي مدني تعتدي على الزميل محمد إبراهيم

استمرارًا لمسلسل استهداف مصوري البديل.. شرطة بزي مدني تعتدي على الزميل محمد إبراهيم
كتب: 
البديل

ما زال مسلسل استهداف قوات الشرطة لمصوري "البديل" مستمرًا، فبعد الاعتداء على الزميل محمد سعد خلال تغطيته الاشتباكات بين قوات الأمن والمتظاهرين على كورنيش النيل أمس، إذا بها تعتدي على محمد إبراهيم في المنطقة نفسها.

كان "إبراهيم" يلتقط صورًا صحفية للأحداث بصحبة مصور آخر من موقع "حقوق"، وأثناء هجوم قوات الأمن على المتظاهرين، حاصرهما مجموعة من أفراد الأمن ترتدي زيًا مدنيًا، وعندما أخبرهم أنه مصور صحفي بجريدة البديل الجديد، اعتدوا عليه بالضرب في الركبة والقدم.

وظن المعتدون أن الزميل لن يقدر على الوقوف على قدميه مرة أخرى، فذهبوا ليعتدوا على المصور الآخر، فأنتهز "إبراهيم" الفرصة وهرب على متن إحدى الدراجات النارية التي يستخدمها المتظاهرون في إسعاف المصابين.

تعليقات القراء