حقيقة لا

حقيقة لا أعرف لماذا نقسو على أنفسنا حين نتولى مسؤولية؟!
 
يبدو أنها عادة مصرية خالص!
 
راجعوا معى بعض المواقف التى تثبت ما أقوله عن القسوة بنية الظهور فى ثياب منتهى العدالة؟!
 
إذا أقيمت مباراة دولية ودية وكان الحكم مصرى.. يا «دهية دقى»!
 
نعم ستجد الحكم المصرى وطاقمه يغالون فى احتساب كل صغيرة.. وصغيرة على الفريق المستوى منتخبا كان.. أو ناديا!
 
يحدث هذا.. فى نفس الوقت الذى يخرج علينا رئيس لجنة الحكام الصديق من غير «زعل» عصام عبد الفتاح، مؤكدا أن كحامنا الأفضل وليس لهم مثيل!
 
ما يمكن أن يكون حقيقيا هو...

تعليقات القراء