الفاعل الحقيقى فى العمليات الإرهابية خارج السجن!

الإرهاب فعل شيطانى.. لكنه ليس نبتاً شيطانياً.. هو إفراز لمناخ تتوافر فيه شروط الوجود والبقاء والاستمرار.. وإن استبعدنا الظروف التاريخية التى ساعدت الفكر المتطرف للعودة والبقاء والانتشار على أرض مصر وكلنا يعرفها واقتصر الحديث على الحاضر وأوضاعنا الحالية، فالإرهابى ليس وحده المتهم بالقتل والتفجير.. إنما قائمة الاتهام طويلة جداً..

يدعم الإرهاب وبقوة كل ناقل وكل حامل وكل مروج لإنتاج ماكينة الشائعات الإخوانية التى لا تتوقف والتى عاش عليها تنظيمهم الممتد عبر عشرات السنين.. والتى كانت إحدى أدواتهم فى تصفية خصومهم والعدوان...

تعليقات القراء