شيماء جمال تكتب: طابور الستات

مصريات - شيماء جمال  (1) في زيارتي الأولى للأراضي المقدسة لم يقتصر استعدادي على “مذاكرة” مناسك العمرة، بل امتد لشراء ملابس مناسبة للزيارة، فعلى الرغم من إنني “محجبة” مما يعني أنني أرتدي سلفًا زيًا “شرعيًا” إلا أن النصائح طاردتني بأن “التشدد” هو السمة السائدة في الحرمين، مما يعني أنه يفضل أن أرتدي ملابس فضفاضة من اللون الأسود حتى أندمج مع الجموع ولا يعكر صفو تجربتي الروحية تعليق من أحد القائمين على خدمة الحجيج والمعتمرين عن عدم “شرعية” ما ألبس. نجحت الخطة ولم تُوجه لي أي تعليقات تخص ملابسي، ولا أعتقد أنه كانت لتوجه لي أي تعليقات إن لم أتبع ال...
تعليقات القراء