«أحمد شفيق» الحالم بارتداء عباءة «الخمينى» عبر التحالف مع الإخوان

دندراوى الهوارى يكتب:
 
غادر الفريق أحمد شفيق مقر إقامته بالإمارات الشقيقة، بعد إحباط مخططه لإحراج مصر والإمارات معا ومحاولة إعادة سيناريو رئيس الوزراء اللبنانى سعد الحريرى، بأنه محتجز وغير مسموح له بالتحرك والسفر للقاء الجاليات المصرية بالخارج لإقناعهم بمنحه أصواتهم فى الانتخابات الرئاسية المقبلة، وفوجئ بأن الإمارات الشقيقة تسمح له بالسفر، وهدمت له صومعة المظلومية التى شيدها مبكرا.
 
أحمد شفيق قرر وبإرادته الحرة أن يضع يده فى يد الإخوان وقناة الجزيرة وجبهة العواطلية بقيادة ممدوح حمزة، وأسند مهام...
تعليقات القراء