في معهد القلب.. «إنسانية طبيب» تهزم «جبروت وزيرة»

هبة الله سيد _ تصوير : أميرة سيد

6 أشهر فقط قضاها الدكتور جمال شعبان عميدا لمعهد القلب، كانت كافية لمظاهرة حب جارفة، اندلعت عقب قرار وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد بإقالته من منصبه، اعتمادا على تقارير تشير إلى عدد من الأخطاء رصدتها لجنة مشكلة من الغرفة المركزية، لمتابعة إنهاء قوائم الانتظار بمعهد القلب وفقا لتصريحات خالد مجاهد المتحدث الرسمي باسم الوزارة.

الرواية الرسمية لوزارة الصحة تؤكد أن إقالة شعبان جاءت نتيجة تقاعسه عن أداء مهام عمله، لكن شهود عيان يؤكدون أن قرار الإقالة صدر بعد مشادة كلامية بين الوزيرة والعميد خلال زيارتها...

تعليقات القراء