دراسة: سلوك الأطفال في الحضانة أفضل من البيت

أ ش أ

 


ذكرت دراسة جديدة أن الأطفال الصغار الذين يتم الاعتناء بهم من قبل آبائهم أو أجدادهم في البيت هم أسوأ تصرفا من الأطفال الذين يتم إرسالهم إلى الحضانة.

ووجدت الدراسة أن الأطفال الذين يحضرون رياض الأطفال التي يعمل بها المهنيون هم أقل عرضة للمهارات الاجتماعية السيئة، أو العلاقات الصعبة مع الأقران، أو المسائل السلوكية، خاصة إذا زادت نسبة حضورهم على سنة أو أكثر.

وأشارت صحيفة "تليجراف" البريطانية إلى أن هذه النتائج، التي نشرت في دورية علم الأوبئة وصحة المجتمع على الإنترنت، صدرت عن دراسة فرنسية أجريت على 1428 طفلا.

تعليقات القراء