الوليد بن طلال يخسر ملايين الدولارات من ثروته.. وشركة واحدة تنقذه

رشا عبد الوهاب

تراجعت ثروة الأمير السعودي الوليد بن طلال آل سعود، الذي يعتبر الأغنى في السعودية، إلى 15,2 مليار دولار، وهو ما يعتبر أدنى مستوى لها منذ أن بدأ مؤشر وكالة "بلومبرج" الإخبارية الأمريكية في تعقب ثروة المليارديرات حول العالم في أبريل 2012.

ونشرت "بلومبرج" وثيقة مرسلة من مكتب الوليد عبر البريد الإلكتروني كشفت عن انخفاض قيمة الأسهم العامة والرهانات في شركاته بمقدار 760 مليون دولار خلال ثلاثة فصول من السنة الحالية.

وأضافت الوكالة أن تراجع ثروة الوليد يعود إلى تعديلات طفيفة في قيمة الأصول وبيع بعض الأصول، ومنها بيع حصته في شركة...

تعليقات القراء