خبير اقتصادي مصري يفجر مفاجأة عن سعر الدولار

خبير اقتصادي مصري يفجر مفاجأة عن سعر الدولار

البيان 

لا صوت يعلو فوق صوت الدولار هذه الأيام في مصر، خاصة بعد الارتفاع المتزايد له لليوم الرابع على التوالي، ووصوله لأكثر من 18 جنيها، بعد انخفاضه خلال الشهر الماضي إلى 15 جنيها، وتتحكم أسعار الدولار في الكثير من السلع الغذائية والخضروات خاصة ما يتم استيراه لمصر.
 
وحذر الخبير الاقتصادي، أحمد خزيم، من ارتفاع سعر الدولار ليصل إلى 25 جنيها، خاصة مع قرب حلول شهر رمضان، بالإضافة إلى موسم العمرة.
 
وفى نوفمبر الماضي، وافق صندوق النقد الدولي، على طلب الحكومة المصرية لقرض بقيمة 12 مليار دولار لدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تتبناه على مدار 3 سنوات، وحصلت مصر على الشريحة الأولى بقيمة 2.75 مليار دولار في 11 نوفمبر.
 
وأكد خزيم، في تصريحات صحفية، أن زيادة الطلب على الاستيراد لعدم وجود بديل مصري، سوف يؤدي إلى استمرار ارتفاع الدولار وهبوط الجنيه، خاصة في ظل غياب فريق إدارة الأزمة، وعدم اتخاذ أي خطوات وسرعة إصدار التشريعات الخاصة بتبسيط الإجراءات للمنشآت سواء الصناعية أو الزراعية.
 
وبلغ سعر الصرف في بعض البنوك 18.10 جنيه للشراء 18.20 جنيها للبيع، فيما سجل أقل سعر لصرف الدولار في مصر اليوم في أكثر من بنك جاء في مقدمتها البنك الأهلي المصري، والذي سجل سعر الدولار به ، 18 جنيها للشراء، و 18.10 للبيع.
 
ونقلا عن رويترز، توقع عمرو الجارحي وزير المالية حصول مصر على الشريحة الثانية من قرض صندوق النقد الدولي خلال ثلاثة أشهر.
 
وحصلت مصر خلال شهري نوفمبر وديسمبر الماضيين على شريحة من قرض صندوق النقد الدولي بقيمة 2.75 مليار دولار، بالإضافة إلى 2.7 مليار دولار من الصين من خلال اتفاق لمبادلة العملة بين البلدين، وملياري دولار من السندات الدولية التي طرحتها الحكومة في بورصة أيرلندا طرحًا خاصًا.
 
تعليقات القراء