بهذه الطريقة.. «الأموال العامة» أسقطت تاجري «الدولار واليورو»

بهذه الطريقة.. «الأموال العامة» أسقطت تاجري «الدولار واليورو»
تمكنت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة برئاسة اللواء على سلطان مدير الإدارة، اليوم الإثنين، من الإيقاع باثنين من تجار العملة الأجنبية "الدولار، اليورو" بالسوق السوداء وبحوزتهم مبالغ كبيرة.
 
بداية القضية تعود، عندما ورودت معلومات للعميد محمود النويهي، مدير إدارة النقد والتهريب بالإدارة، بقيام موظف بالاتجار في "الدولار" بالسوق السوداء.
 
على الفور تم تشكيل فريق بحث من ضباط مكافحة جرائم النقد والتهريب، تحت إشراف العميد أسامة جلال، وكيل الإدارة، والتي أسفرت تحرياته عن صحة المعلومات، وأشارات إلى قيام "محمد.م.ي"، 35 سنة، محاسب ومقيم بدار السلام بالقاهرة، بممارسة نشاط الاتجار غير مشروع بالنقد الأجنبي خارج نطاق المصرفية، وبأسعار السوق السوداء.
 
وقامت مأمورية من ضباط الإدارة استهدفته، عقب الدفع بأحد المصادر السرية الذي كسب ثقته، واتفق معه على شراء مبلغ من الدولار الأمريكي بسعر 17.85 جنيهًا للدولار الواحد.
 
وتمكن الرائد أحمد زهير، والنقيب أدهم عصام، ضباط الإدارة، من ضبطه حال ممارسته نشاط بشارع اللاسلكي بدارئرة قسم المعادي وضبط بحوزته 15 ألف دولار، وبمواجهته اعترف بارتكاف الواقعة.
 
ووردت معلومات للعقيد حمدي بدوي، مفتش بإدارة الأموال العامة، تفيد بقيام موظف بمجال الإنشاءات ومقيم بمدينة نصر، بالاتجار في العملة الأجنبية "اليورو" بالسوق السوداء، وعقب التأكد من صحة المعلومات، وبتقنين الإجراءات تم عمل كمين له بمنطقة مدينة نصر أول وضبط بحوزته 1500 يورو، 20 ألف جنيه مصري.
 
وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لكل واقعة على حدة، وباشرت النيابة العامة التحقيقات.  
 
تعليقات القراء