بعد سخريته من "فيروس كورونا".. هجوم حاد على عمر كمال.. ويبرر: "مكنتش أعرف"

الموجز

حالة من الغضب والاستياء انتابت عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي جراء سخرية مطرب المهرجانات عمر كمال بعد سخريته من حملات التوعية ضد فيروس كورونا.

واعتذر مطرب المهرجانات عمر كمال عن السخرية من حملات التوعية ضد انتشار فيروس كورونا هو والمطرب الشعبي رضا ‏البحراوي.‏ حسبما نشر موقع "في الفن".

نشر عمر كمال عبر حسابه على Instagram مقطع فيديو قال فيه إن الفيديو الذي نالهما الهجوم بسببه قد تم حذفه وأن السخرية من ‏انتشار فيروس كورونا ليست بأمر صائب، مشيرًا إلى انه لم يكن مقدرًا لأهمية وخطورة الموقف وقتها.‏

أضاف كمال أنه من الواجب هذه الأيام الحرص والالتزام بتعليمات وإرشادات السلامة المقرر اتباعها للحد من انتشار المرض، طالبًا من المتابعين عدم نشر الفيديو المحذوف مرة أخرى.

كان عمر كمال نشر فيديو مع زميله رضا البحراوي وهما يسخران من إجراءات الوقاية من فيروس كورونا قبل وقت سابق، بقولهما ‏‏"إحنا شعب بالفطرة وربنا حامينا" ومحذرين من التلامس بالأيدي إلا أنهما قبلا بعضهما، الأمر الذي سبب لهما موجة من الهجوم ‏والانتقادات الحادة، مما دعى كمال لحذف الفيديو بعد نشره ببضعة ساعات.‏

 
 
 
 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Omar kamal (@omarkamal.official) on

تعليقات القراء