ريهام سعيد في تسجيل صوتي.. : حياتي مهددة

كتب- محمود علي:

قالت الإعلامية ريهام سعيد، إنها لا تعاني من مرض جلدي يؤدي لسقوط جلد الوجه، مستنكرة اهتمام الجمهور بالتفاصيل أو اتهامها باختلاق المرض.

وأوضحت ريهام، في تسجيل عبر صفحتها الشخصية على موقع "فيسبوك"، أنها اضطرت لإجراء عملية جراحية لإزالة الأنف والغضاريف، قائلة: "كانت المناخير منها للوش.. لكن ربنا رزقني بدكتور بنى مناخيري من جديد وأخد الغضاريف من الأذن".

وتابعت ريهام، أنها عانت خلال الأربع سنوات الأخيرة من حالة مرضية لكنها ثابرت في حربها ضد من المرض من أجل أطفالها والحالات التي يساعدها برنامجها، ما أدى لإصابتها...

تعليقات القراء