حقيقة قرار نقابة "الموسقيين"بوقف شرين عبد الوهاب وعقوبة السجن بعد التصريحات المسيئة

كتب: أحمد أبو عقيل

قرر مجلس إدارة نقابة المهن الموسيقية برئاسة الفنان هانى شاكر نقيب الموسيقيين، إيقاف المطربة شرين عبد الوهاب عن الغناء.

وحددت نقابة الموسيقيين الأربعاء المقبل للتحقيق معها فيما بدر منها من تصريحات مسيئة في آخر حفل لها في البحرين وذلك حسبما أكد طارق مرتضى المستشار الإعلامى لنقابة الموسيقيين.

وقالت الفنانة شرين أثناء تواجتها في البحرين لإحياء حفل غنائي : "أيوة كده أقدر أتكلم براحتي عشان في مصر اللي بيتكلم بيتسجن".

وقال المحامي سمير صبري، في وقت سابق إن الفنانة شيرين عبدالوهاب قد تواجه عقوبة السجن لمدة 10 سنوات عن تهم نشر أخبار كاذبة والاستقواء بالخارج وتسريب معلومات كاذبة لمنظمات مشبوهة تعمل ضد الدولة.

وأضاف صبري"، أن شيرين ترتكب جرائم كثيرة ضد مصر، وقالت في حفل بالبحرين: "أيوة كده أقدر أتكلم براحتي عشان في مصر اللي بيتكلم بيتسجن"، موضحًا أنها ليست المرة الأولى التي تتطاول فيها الفنانة على بلدها، فقد قالت قبل ذلك: "ماية النيل فيها بلهارسيا"، في نبرة سخرية.
كان سمير صبري قد تقدم ببلاغ عاجل للنائب العام ضد شيرين عبدالوهاب، يتهمها بالتطاول على مصر ونشر أخبار كاذبة واستدعاء المنظمات الحقوقية المشبوهة التي تعمل ضد البلاد للتدخل في الشأن المصري.


وأضاف في بلاغه: "المدعوة شيرين عبدالوهاب بتصريحها سالف الذكر أساءت لبلدها إساءة بالغة عالميا وعربيا بخلاف الاستقواء واستدعاء الخارج للتدخل في الشأن المصري بصفة عامة واستدعاء المنظمات الحقوقية المشبوهة التي تعمل ضد مصر وإعطائها مادة للتحدث فيها ونشرها بغية الإساءة للدولة المصرية بالإضافة إلى نشرها لأخبار كاذبة".

وطالب المحامي: "التحقيق في الواقعة وسماع شهادة زوجة رئيس وزراء مصر الأسبق عزيز صدقي الشاهدة على الواقعة وإحالة المبلغ ضدها عقب ذلك للمحاكمة الجنائية العاجلة".

تعليقات القراء