تفاصيل الأيام الأخيرة فى حياة الراحل سعيد عبد الغنى

كتب باسم فؤاد

توفى، اليوم، الفنان سعيد عبد الغنى بأحد مستفيات المعادى بعد صراع طويل مع المرض، ويشيع جثمان الفنان الكبير من مسجد الصديق عقب صلاة الجمعة بمساكن شيراتون، ليتم دفنه بمقابر الأسرة بالعاشر من رمضان.

وتعرض الفنان الراحل فى آخر أيامه لوعكة صحية دخل على إثرها العناية المركزة بأحد المستشفيات الكبرى بالقاهرة، بعد تعرضه لغيبوبة استمرت لأيام طويلة، ورافقه خلال رحلة علاجه ابنه الفنان أحمد سعيد، إذ كان يعانى من التهاب رئوى حاد وفى حالة حرجة، واحتجز داخل غرفة العناية المركزة على أجهزة التنفس الصناعى.

منع الأطباء الزيارة عن...

تعليقات القراء