تفاصيل رحيل معتز عبد الفتاح ولبنى عسل عن ON.. هل الدور على عمرو أديب؟

مفاجأة كشفتها خلال الساعات القليلة الماضية، شبكة قنوات ON، بخروج الدكتور معتز بالله عبد الفتاح، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، المذيع والمحلل السياسي، والإعلامية لبنى عسل، عن خارطة برامج قناة ON live، في محاولة لتطوير القناة تطويرًا شاملًا، بتغيير الخريطة البرامجية وتقليلها في مقابل التركيز على الخبر وتحليله والبرامج الوثائقية الإخبارية، وذلك بالتزامن مع اعتماد شركة "إعلام المصريين"، المالكة للشبكة، إدارة جديدة لها برئاسة تامر مرسي.

 

تغييرات جذرية في الهيكل الإداري والفني كان الثنائي مؤخرًا يُقدّم برنامج "الطريق إلى الاتحادية"، والذي بدأ عرضه منذ انتهاء فعاليات مؤتمر "حكاية وطن"، الذى عُقدت جلساته منذ 17 إلى 20 يناير الماضي، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، بعدما تم الاستعانة بهما ليُقدما برنامج التوك شو الرئاسي في القناة، بالإضافة إلى الإعلامية شافكي المنيري، والتي شهد يوم 23 مارس الماضي، آخر ظهور لها على شاشة القناة. وقبل الاستعانة بالدكتور معتز بالله عبد الفتاح، في "الطريق إلى الاتحادية" كان يُقدم برنامج "حلقة الوصل" على شاشة القناة، في الحادية عشرة من مساء أيام السبت والأحد والثلاثاء، أسبوعيًا، منذ انطلقت قناة ON live بإطلالة جديدة، مطلع عام 2017، فضلًا عن رئاسته لمجلس إدارة موقع وجريدة "صوت الأمة" العام الماضي.

 

فيما كانت تُقدم الإعلامية لبنى عسل، برنامج "أون اليوم"، بالاشتراك مع الإعلامي عمرو خفاجي، منذ أن تعاقدت معها القناة ديسمبر الماضي، إلا أنه لم يُحقق المردود المطلوب، خاصةً أن شبكة ON أنفقت الكثير على إعلانات ترويجية له، وكان يترأس تحريره الكاتب الصحفي أحمد أيوب، رئيس تحرير "المصوّر".

 

وكان مقررًا أن يعود الثنائي عقب فترة الانتخابات الرئاسية 2018، لتقديم برنامج التوك شو الرئيسي "أون اليوم"، بعد أن تم الاستغناء عن الإعلامي عمرو خفاجي، والإعلامية شافكي المنيري، إلا أنه تم الاستقرار على الخريطة الجديدة والتي خرج منها "معتز ولبنى" نهائيًا، فلا عاد كل منهما إلى برنامجه، ولا قدّما برنامجًا مشتركًا.

 

والشيخ: ليست لها علاقة بأزمة الخياط وكشفت مصادر خاصة لـ"التحرير" الأسباب الحقيقية للاستغناء عن الثنائي، وهي أن شركة "إيجل كابيتال"، برئاسة وزيرة الاستثمار السابقة داليا خورشيد، المالكة لمجموعة "إعلام المصريين"، الكيان المالك لشبكة قنوات ON، تسعى جاهدةً لتقليل النفقات، والتي فاقت الحد قبل استحواذها على كامل أسهم رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة، خاصةً خلال فترة رئاستي كل من أحمد عبد التواب لقناة ON live، ومصطفى السقا لـON E.

 

وفي نفس الإطار؛ كشفت المصادر، أن هناك اتجاها سائدا في الشبكة إلى إيقاف عدد من البرامج الأخرى والتي تُعرض على شاشتي ON E - ON live، ولا يقتصر الأمر على برنامجي "أون اليوم - حلقة الوصل"، كما تسعى الشبكة للاستغناء عن عدد من العاملين بها بطريقة تدريجية خلال الفترة المقبلة، ومن المقرر أن يبلغ عدد الراحلين من 150 إلى 200 شخص.

 

في حين تتوارد الأنباء عن خبر حال حدوثه سيكون أكبر "الصدمات" التي تتعرض لها المجموعة، وهو رحيل الإعلامي عمرو أديب، مُقدم برنامج "كل يوم"، عبر فضائية ON live، في شهر يونيو المقبل بعد انتهاء تعاقده، على أن يتم انتقاله لقناة لم تُفتتح بعد، ستكون ملكيتها لرجل الأعمال السعودي تركي آل الشيخ، مستشار الديوان الملكي للعاهل السعودي، ورئيس الهيئة العامة للرياضة بالمملكة، والرئيس الشرفي للنادي الأهلي، إلا أنه لم تُكشف بعد حقيقة الخبر.

 

وتمر شركة "إعلام المصريين" بفترة اضطراب كبيرة منذ استحواذ "إيجل كابيتال" على أسهم أبو هشمية، ديسمبر 2017، وحينها أعلنت الشركة تعيين المهندس أسامة الشيخ، الرئيس الأسبق لاتحاد الإذاعة والتلفزيون، بمنصب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للشركة، إلا أنه تقدم باستقالته في 22 فبراير الماضي، وتم تعيين تامر مرسي، خلفًا له.

 

تعليقات القراء