«لعب عيال» بين السقا وأصالة.. المطربة السورية تطيح بنجله من «ليلة هنا وسرور»

«ابن الذهبي» البديل و«ياسين» يمر بحالة نفسية سيئة.. ونجل الزعيم وطارق العريان يفشلا في الوساطة

حالة نفسية سيئة يعيشها الفنان أحمد السقا، بعد قرار المخرج حسين المنباوي، استبعاد نجله «ياسين» من المشاركة في فيلم «ليلة هنا وسرور»، الذي يعتبر أول تجربة فنية لـ«نجل السقا» قبل أيام قليلة من البدء في تصويره.

فور علمه بقرار استبعاد «ياسين» قرر «السقا» تأجيل سفره إلى أمريكا، الذي كان مقررًا له الأيام الحالية لتصوير عدد من المشاهد في فيلمه الجديد، ليظل بجوار نجله الذي يعاني– هو الآخر- حالة حزن شديدة بعد قرار «المنباوي» باستبعاده دون توضيح أسباب القرار.

اعتذار ياسين عن عدم المشاركة في فيلم «ليلة هنا وسرور» بسبب انشغاله بالمذاكرة.. حجة اتفق «السقا» ونجله على إعلانها عند السؤال حول تغيب «ياسين»، وهو أمر نفاه مصدر مقرب من «السقا الأب»، بقوله: حقيقة الأمر أنه تم استبعاده في اللحظات الأخيرة وأنه كان مستعدا تمامًا للدور، وخضع لتدريبات رياضية قاسية من أجل تأهيله إلى الدور، إلا أن المخرج كان له رأي آخر في اللحظات الأخيرة وهو ما تعجب منه السقا وقرر عدم التعاون معه مستقبلا بعد هذا الفعل الذي قام به مع نجله في بداية مشواره ونشبت أزمة حادة بينهما بالفعل وحاول البعض تهدئة الأمور بينهما إلا أنها تعقدت تمامًا.

وأضاف المصدر: بعد استبعاد نجله فوجئ «السقا» أن خالد الذهبي نجل الفنانة أصالة، تعاقد على تجسيد دور «ياسين»، وهو ما أغضبه بشدة، وزادت الأمور سوءا بعد اتصال هاتفي أجراه «السقا» لـ»أصالة» ليروى لها ما حدث مع «ياسين»، إلا أنه فوجئ أن الأمر كاملا تم بمعرفتها، نظرًا لحرصها الدائم على مشاركة نجلها في الأعمال الفنية كما حدث في فيلم «ولاد رزق، الأصليين» ونيتها أن يصبح من نجوم السينما وأيضًا بعد أن تحدث لها نجلها عن طبيعة الدور الذي حصل عليه ياسين، وهذا ما جعلها تتحدث للمخرج وتعرض نجلها عليه وتؤكد له أن لديه خبرة في المجال وليست المرة الأولى وهو ما جعله يوافق عليه نظرًا لكونه أكثر أريحية له في العمل من ياسين.

وكشف المصدر حدوث مشادة كلامية في الهاتف بين السقا وأصالة وهو ما جعله يتحدث لزوجها صديقه المخرج طارق العريان الذي حاول تهدئة الأمور بينهما لكنه فشل.

محمد إمام يفشل في الحل
وتابع: الفنان محمد إمام بطل العمل حاول إصلاح الموقف مع المخرج حسين المنباوي والسقا وكان يريد إعادة «ياسين» إلا أن كل محاولاته فشلت، لكن تفهم «السقا» أنه ليس له دخل بالأمر.

تعليقات القراء