الداخلية تنشر فيديو إعترافات سفاح النساء في بني سويف.. اغتصب وقتل أربع مُسنات بدافع السرقة

الموجز

نجحت وزارة الداخلية في الكشف عن غموض مقتل 4 سيدات مسنات في بني سويف والقض على المتهم، مسجل شقي خطر يعمل مزارعا، بقرية إبشنا بدائرة المركز وهو مسجل جنائي سرقات مواشي، سبق اتهامه في 36 قضية "سرقة بالإكراه، شروع في قتل، سرقات مواشي، سلاح بدون ترخيص، سرقات متنوعة، آداب عامة، وضرب".

نشرت الوزارة  مقطع فيديو لـ سفاح بني سويف، المتهم بقتل أربع سيدات مُسنات بدائرة مركز شرطة بني سويف على فترات زمنية متباعدة، يعترف فيه بإرتكام الجرائم المشار إليها.

وقالت الوزاترة إنه عقب تقنين الإجراءات جرى استهدافه بمأمورية من قطاع الأمن العام بالاشتراك مع أجهزة البحث الجنائي بمديرية أمن بني سويف أسفرت عن ضبطه، وبمواجهته اعترف بارتكاب الوقائع المشار إليها، وقرر بتعديه على المجني عليهن، والاستيلاء على ما بحوزتهن من متعلقات، وبإرشاده ضبطت المتعلقات، وجرى اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

وتكشفت خطوط الجريمة البشعة أثناء فحص ملابسات واقعة مقتل ربة منزل، 72 عاما، مقيمة دائرة مركز بنى سويف، والمبلغ بغيابها الأربعاء الماضي، والسابق العثور على جثتها الأحد الماضي، بأرض زراعية بدائرة المركز بكامل ملابسها، وفي حالة تحلل، بعد أن استدرجها المتهم وتعدى عليها بقطعة حجارة فأودى بحياتها، واستولى على قرطها الذهبي مبلغ و250 جنيها.

واعترف المتهم بارتكاب عدة جرائم منها قتله "ف. ي. ع"، 60 عاما، ربة منزل، مُقيمة بدائرة مركز أطفيح بالجيزة، والسابق العثور على جثتها 19 مارس الماضي، بمجرى مائي "مصرف" بقرية شريف باشا دائرة مركز بنى سويف، حيث استدرجها من أمام موقف سيارات الأجرة بدائرة المركز بزعم الحصول على كمية من اللحوم الذي يوزعها أحد الأشخاص مجانا، وحال وصولهما لمنطقة زراعية بالقرية خالية من المارة حاول سرقتها إلا أنه لم يعثر معها على شيء فقام باغتصابها والإجهاز عليها فأودى بحياتها.

وجاء في محضر الشرطة، أن المتهم اعترف أيضا بقتل "س. م. ا"، 81 عاما، ربة منزل، مُقيمة بناحية دائرة المركز، والمُبلغ بغيابها يوم 12 فبراير من العام الماضي، والسابق العثور على جثتها بمياه ترعة الإبراهيمية أمام قرية منشأة حيدر بدائرة المركز بتاريخ 12 أغسطس من العام الماضي، حيث استدرجها لمنطقة العثور، وقام بخنقها والاستيلاء على قرطها الذهبي.

كما اعترف السفاح بقتل "س. ج. ا"، 73 عاما، بالمعاش، مُقيمة بناحية دائرة المركز، والمُبلغ بغيابها بتاريخ 10 يوليو عام 2011، والسابق العثور على جثتها بجوار ترعة "المتر" بناحية "الشيخ علي بهلول" دائرة المركز، حيث استدرجها لمنطقة العثور، وقام باغتصابها وكتم أنفاسها، فأودى بحياتها واستولى على جوال بداخله "قمح" كان بحوزتها.

 

تعليقات القراء