وفاة الطفلة راوية أحد مصابي حريق محطة مصر

كتب: يسرا محمود

توفيت صباح اليوم الأربعاء، بمستشفى معهد ناصر، الطفلة راوية السيد أحمد،متأثرة بجراحها على آثر إصابتها في حادث حريق محطة مصر.

احتجزت الطفلة ذات الـ6 أعوام، لمدة 14 يومًا داخل غرفة العناية المركزة، لإصابتها بجروح بالغة وحروق درجة ثانية، بالإضافة إلى خضوعها داخل العناية إلى عملية جراحية في الرقبة، لمساعدتها على الاستنشاق.

وفي سياق متصل، نعى رمضان عبد الحميد حسن، وكيل أول وزارة التربية والتعليم بالشرقية، وفاة التلميذة راوية ذات الـ6 أعوام، بعد رحلة علاج من الحروق بمعهد ناصر.

نشب حريق هائل داخل محطة مصر، إثر اصطدام...

تعليقات القراء