انتحار سائق مترو ببولاق الدكرور.. وزوجته: بسبب عقابه في العمل

مصراوي -كتب - محمد شعبان

: انتحر سائق بالهيئة القومية لمترو الأنفاق، شنقا داخل غرفته بمنطقة بولاق الدكرور؛ لمروره بأزمة نفسية.

تحريات الرائد طارق مدحت، معاون مباحث بولاق الدكرور، دلت على أن المتوفى يدعى "إبراهيم أحمد حلمي"، 36 سنة، كان يمر بأزمة نفسية سيئة، وسبق إيداعه مستشفى الدكتور أبو العزائم للأمراض النفسية والعصبية. زوجة المتوفى أكدت أن حالته ازدادت سوءا مؤخرا بسبب كثرة جزاءاته في العمل، مشيرة إلى أنها فوجئت اليوم بانتحاره أثناء دخولها للاطمئنان عليه بغرفته.

وانتقلت قوة بقيادة المقدم هشام بهجت، وكيل فرقة غرب الجيزة، إلى محل البلاغ، وعثرت على جثة المتوفى مسجاة على أرضية غرفة النوم، وحول رقبته قطعة من القماش كانت مثبتة بجنش حديد بالسقف.

تم إيداع الجثة مستشفى بولاق الدكرور العام، وحرر محضر أحاله اللواء إبراهيم الديب، مدير مباحث الجيزة، إلى النيابة العامة للتصريح بالدفن.

تعليقات القراء